span>مفاوضات بين الجزائر وتركيا حول اتفاقية التجارة التفضيلية أميرة خاتو

مفاوضات بين الجزائر وتركيا حول اتفاقية التجارة التفضيلية

كشف وزير التجارة التركي عمر بولاط، أن الجزائر وتركيا ستشرعان قريبا في مفاوضات حول اتفاقية التجارة التفضيلية.

وأشار عمر بولاط الذي حلّ بالجزائر رفقة وفد رفيع المستوى لتمثيل تركيا التي اختيرت ضيف شرف للنسخة الـ55 من معرض الجزائر الدولي، إلى أن الجزائر وتركيا

تتخذان خطوات حازمة نحو الوصول لهدف 10 مليارات دولار في حجم التبادل التجاري الثنائي.

وأعرب بولاط عن أمله في زيادة المنحى التصاعدي لحجم التبادل التجاري بين البلدين، والذي بلغ 6.3 مليارات دولار، في سنة 2023.

واعتبر الوزير التركي، أن الجزائر ليست بوابة لتركيا نحو إفريقيا فقط بل هي “شريك استثماري لها في القارة السمراء”.

وذكّر المتحدث، أن تركيا توفر أكبر قدر من الاستثمارات وتُوفر أكبر قدر من فرص العمل في الجزائر باستثناء الاستثمارات المتعلقة بالنفط والغاز.

وأكد عمر بولاط، أن تركيا مستعدة لتقديم كافة الدعم للمستثمرين الجزائريين في تركيا، وأنهم سيواصلون العمل على زيادة التعاون والاستثمارات في مجالات الطاقة المتجددة والبنية التحتية للمياه والتعدين والطاقة الشمسية والمواد الهيدروكربونية.

وفي حديثه عن تعزيز العلاقات بين الجزائر العاصمة وأنقرة، أبرز وزير التجارة التركي، أنه بموجب الاتفاقية الموقعة بين البلدين في أنقرة بتاريخ 7 ماي الماضي، تم رفع قيود الطيران المتبادل وزيادة الرحلات الجوية من 35 إلى 80 رحلة أسبوعيا.

وافتتح كذلك وزير التجارة وترقية الصادرات الطيب زيتوني، منتدى رجال الأعمال الجزائري التركي، رفقة نظيره التركي عمر بولاط.

وأكد وزير التجارة، أن العلاقات الجزائرية التركية عريقة ومتجذرة في التاريخ وتجمع البلدين قواسم مشتركة في الإمكانيات القيّادية الكبيرة.

شاركنا رأيك