الرئيسية » الأخبار » مقري يعلق على التطبيع الإماراتي مع الكيان الصهيوني

مقري يعلق على التطبيع الإماراتي مع الكيان الصهيوني

مقري يرد على “النوفمبريين البادسيين” ويعلق على الحكومة الجديدة

قالت حركة مجتمع السلم إن إعلان الإمارات العربية المتحدة التطبيع الرسمي مع دولة الكيان الصهيوني يشجع “المتخاذلين والمترددين والعملاء من السياسيين والنخب إلى اتخاذ خطوات مماثلة تزيد في مأساة الشعب الفلسطيني”.

وأكدت حمس خلال بيان حمل توقيع رئيسها عبد الرزاق مقري أن خطوة بن زايد الأخيرة لا يمكنها بأي حال من الأحوال وقف عمليات الاستيطان التي يشنها الاحتلال.

وترى حركة مجتمع السلم أن قرار التطبيع وفتح سفارة صهيونية في أبو ظبي لم يكن مفاجئا، مضيفة أنه يكشف توجها قديما لحكام هذا البلد الذي يخدم مصالح الكيان الصهيوني.

ودعا الحزب ذاته كل الدول العربية إلى اتخاذ مواقف رسمية صارمة في اتجاه الحكام المطبعين، واغتنام هذه الفرصة من أجل قطع العلاقات نهائيا مع الاحتلال.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.