اللجنة الأولمبية المصرية تهنئ الجزائر على نجاح تنظيم الألعاب المتوسطية
span>منبهرا بالأجواء.. هكذا علّق الإعلام الدولي على حفل افتتاح الألعاب المتوسطية أميرة خاتو

منبهرا بالأجواء.. هكذا علّق الإعلام الدولي على حفل افتتاح الألعاب المتوسطية

أحيت مدينة وهران، ليلة أمس السبت، حفل افتتاح الطبعة التاسعة عشر لألعاب البحر الأبيض المتوسط، التي تنظمها الجزائر للمرة الثانية في تاريخها.

وشهدت سماء وهران حفلا تاريخيا يليق بمستوى الحدث الإقليمي الذي تشارك فيه 26 دولة.

    تابعوا أوراس واحصلوا على آخر الأخبار
  • Instagram Awras
  • Youtube Awras
  • Twitter Awras
  • Facebook Awras

وصنع حفل الاحتفال الحدث، وأسال حبر الصحافة الدولية التي تحدّثت عن حفل التظاهرة التي اختير لها شعار “وهران في القلب”.

الحضور الرسمي يلفت الانتباه

لفت حضور شخصيات رسمية، انتباه الصحافة الدولية التي أشارت إلى هذا الأمر.

وعنونت وكالة “الأناضول” التركية للأنباء، مقالها حول الحفل بـ”الجزائر.. افتتاح ألعاب البحر الأبيض المتوسط وسط حضور رسمي”.

وأشار المقال إلى حضور أمير دولة قطر ونائب الرئيس التركي رجب طيب أردوغان وعدد من المسؤولين المحليين.

من جهتها، تفاعلت الصحافة القطرية مع الحدث، لاسيما وأن قنوات بيين سبورت والكأس نقلتا الحفل.

وقالت صحيفة “بوابة الأهرام”، إن عددا مهما من الشخصيات الرسمية حضر الحدث، وهو الأمر الذي سلطت عليه الضوء العديد من الصحف.

إشادات واسعة

عبّر الإعلام الدولي والعربي عن إعجابه بالأجواء الاحتفالية التي صنعتها الجزائر.

وقالت وكالة “إي في” الإسبانية، إن الحفل كان ذو طابع فني.

وجاء في تقرير نشرته الوكالة “تحت سماء مضيئة من الألعاب النارية المزينة بالعلم الوطني ثلاثي الأبعاد والمرسومة بالرقم 60 في إشارة إلى ذكرى استقلال الجزائر عن فرنسا، تمركز عشرات المتطوعين في الميدان لرسم حدود البلاد الأكبر في القارة”.

من جهتها، وصفت صحيفة “العربي الجديد” العربية الدولية، أجواء الافتتاح بالتاريخية، لتعود إلى الحديث عن حضور كبار الشخصيات السياسية والرياضية.

وتطرقت الصحيفة إلى الأجواء المبهرة التي شهدتها مدينة وهران بدءً بإطلاق الألعاب النارية إلى باقي العروض.

وقالت صحيفة “إلفارأونلاين” الإيطالية، إن الاحتفال كان “مذهلا”، وأشارت إلى هتافات الجماهير للوفد الإيطالي، لتضيف صحيفة “لاغازيتا” الإيطالية، “طائرات بدون طيار وألعاب نارية وتصفيق لإيطاليا: حفل الافتتاح كان رائعا”.

من جهتها، قالت صحيفة “العين الإخبارية” العربية الدولية، إن الحفل كان مبهرا لجميع الحضور.

وقالت الإعلامية العربية إيمان عياد، عبر صفحتها الرسمية على تويتر، إن حفل الافتتاح جمع عراقة وتاريخ الجزائر والعرب.

وأضافت “مبروك للجزائر وشعبها هذا التميز”.

هتافات الجماهير تصنع الفرجة

تحدّث الإعلام الدولي عن الفرجة والأجواء التي صنعها الجمهور الجزائري الحاضر في مدينة وهران.

ورغم أنها لم تشارك في التظاهرة، إلا أن الصحافة الإيرانية تحدّثت عن هتافات الجماهير الجزائرية.

وقالت صحيفة “خبركازاري تسنيم”، إن الأنصار الجزائريين هتفوا دعما لفلسطين دعما لها، وأبرزت الصحيفة التي نقلت فيديوهات عن الحدث، أن هتافات “فلسطين الشهداء و”فلسطين” كانت تدوي من الملعب دعما للقضية الفلسطينية.

ونقلت “شبكة قدس الإخبارية” فيديوهات لهتافات جزائرية لفلسطين من مدرجات ملعب وهران.

وعبّرت الصحافة الإيطالية عن إعجابها بهتافات الجمهور والأجواء الحارة التي صنعها، لاسيما عند دخول الوفد الإيطالي.

شاركنا رأيك