الرئيسية » الأخبار » منظمة المجاهدين تثمن قرارات الرئيس تبون

منظمة المجاهدين تثمن قرارات الرئيس تبون

أعلنت الأمانة الوطنية لمنظمة المجاهدين، اليوم الجمعة، عن موقفها من خطاب رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون الموجه للأمة والقرارات التي أعلن عنها.

وعبرت الأمانة الوطنية لمنظمة المجاهدين، في بيان نشر على موقعها الرسمي، عن ارتياحها لخطاب رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون

خاصة في اختياره التوقيت المناسب وهو يوم الشهيد، وأيضا عشية الاحتفال بالذكرى الثانية للحراك الشعبي المبارك.

وثمنت المنظمة الوطنية للمجاهدين القرارات التي اتخدها رئيس الجمهورية، وبالأخص العفو الشامل على الشباب الموقوفين في قضايا تتعلق بالحراك الشعبي

وثمنت الأمانة أبضا قرار حل المجلس الشعب الوطني، والاعلان عن تنظيم انتخابات برلمانية مسبقة في وقت لاحق.

وقالت المنظمة “إن الإنتخابات التشريعية المسبقة ستؤدي بكل تأكيد إلى مجلس منتخب مقبل يمثل فعاليات المجمتع الجزائري وخالي من أصحاب المال الفاسد”.

ونوهت الأمانة الوطنية للمنظمة الوطنية للمجاهدين “بالديمناميكية الجديدة التي ستكون امارة خير للجزائر الجديدة”، على حد تعبيرها.

وختم البيان: “تتمنى الأمانة الوطنية للمنظمة الوطنية للمجاهدين من كل الشعب الجزائري وخاصة الشباب منه الالتفاف والتضامن من أجل بناء دولة قوية لا تزول بزوال الرجال والحكومات

وأن لا يصغون لأصوات الأعداء في الخارج والداخل التي تريد أن تخلق بلبلة من أجل تصديع اللحمة القوية التي كانت ومازالت تربط كل الجزائريات والجزائريين بوطنهم الجزائر

هذا الوطن الذي ضحى من أجل مليون ونصف مليون شهيد في الثورة التحريرية المباركة”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.