الرئيسية » الأخبار » منظمة وطنية لحقوق الإنسان تندّد وتعلن التكّفل بقضية بشرى عقبي

منظمة وطنية لحقوق الإنسان تندّد وتعلن التكّفل بقضية بشرى عقبي

الرابطة الجزائرية للدفاع عن حقوق الإنسان تتكفل بقضية بشرى عقبي

أعلنت الرابطة الجزائرية للدفاع عن حقوق الإنسان التكفّل بقضية المُمثلة بشرى عقبي، التي شغلت روّاد منصات التواصل الاجتماعي.

وندّدت الرابطة بقوة ما وصفته بالخرق الصارخ والفاضح للحق الشخصي الذي تعرّضت له نجمة المسلسل الكوميدي “جمعي فاميلي”.

كما أشارت الرابطة إلى أنّ الحق الشخصي للممثلة بشرى عقبي مضمون في القواعد القانونية للدولة الجزائرية، على غرار بقية المواطنين.

وكلّفت الرابطة مكتب ولاية الجزائر الذي يترأسه رئيس اللجنة الثقافية عماد زيتوني بالمتابعة والتكفّل بقضية الممثلة بشرى عقبي.

تسريبات تُغضب الجزائريين

ونشر مجهولون تسريبات فيديوهات وصور خاصة للممثلة الجزائرية بشرى عقبي وتم تداولها على نطاق واسع عبر منصات التواصل الاجتماعي.

وأثارت الفيديوهات والصور المنتشرة استياء عدد كبير من النشطاء والصحفيين والسياسيين الذين عبروا عن تضامنهم مع الممثلة الجزائرية.

ولاقت الممثلة المحبوبة تضامنا كبيرا من طرف كل زملائها الفنانين وجمهورها من كل الفئات وحتى من خارج الوطن.

كما طالب عضو مجلس الأمة عبد الوهاب بن زعيم، أمس الأحد، بتشكيل لجنة قانونية قضائية خاصة لمتابعة المنشورات والفيديوهات التي تسيء لشرف الناس والحياة الاجتماعية والخاصة للمواطنين.

وتأسّف بن زعيم في تدوينة عبر حسابه بموقع فيسبوك ازدياد التعقيد بمرور الوقت، رغم صدور قوانين رادعة ضد مرتكبي الجرائم الإلكترونية.

وأضاف أن تشكيل لجنة قانونية قضائية خاصة بمتابعة المنشورات والفيديوهات التي تسيء لشرف الناس والحياة الاجتماعية والخاصة للمواطنين أضحى ضرورة ملحّة.

وأوضح السيناتور بن زعيم أن اللجنة مهمتها التدخل السريع في وقت حدوث الجريمة بحذف المنشورات المسيئة وتقديم الجناة للعدالة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.