الرئيسية » الأخبار » موقع روسي يثير الجدل بسبب “خطأ جسيم” في حق جنرال جزائري

موقع روسي يثير الجدل بسبب “خطأ جسيم” في حق جنرال جزائري

إيداع جنرال السجن العسكري بتهمة التآمر مع الإمارات

أثار موقع “روسيا اليوم” جدلا على منصات التواصل الاجتماعي بعد خطأ أورده في عنوان خبر حول الجنرال الجزائري المتقاعد علي غديري.

ونشر الموقع خبرا بعنوان: “المغرب.. السجن 4 سنوات للواء متقاعد”، في إشارة منه إلى اللواء الجزائري المتقاعد علي غديري.

وحسب نشطاء، يبدو أن محرّر الخبر أخلط بين محكمة الدار البيضاء في الجزائر التي أصدرت الحكم، والدار البيضاء المغربية.

وتفاعل عدد واسع من النشطاء المغاربة والجزائريين على مواقع التواصل الاجتماعي مع “الخطأ”، مطالبين الموقع الإخباري الروسي بالتدارك وتصحيح عنوان الخبر.

ووصف بعض رواد مواقع التواصل العنوان بـ”المغرض” وبـ “الخطأ الجسيم” لاسيما في ظل حالة التوتر التي تسود العلاقات الجزائرية المغربية.

وتدارك موقع “روسيا اليوم” الهفوة بتصحيح عنوان الخبر، وأعاد نشره بعنوان: “الجزائر.. 4 سنوات للواء متقاعد (تحديث)”.

والخميس، قضت محكمة الجنايات بالدار البيضاء في الجزائر العاصمة، بعقوبة 4 سنوات سجنا نافذا في حق اللواء المتقاعد علي غديري.

وكان النائب العام بالمحكمة ذاتها التمس، الأربعاء، عقوبة 7 سنوات سجنا في حق اللواء المتقاعد.

ومثل الأربعاء المترشح السابق للرئاسيات، علي غديري، أمام قاضي التحقيق بمحكمة الدار البيضاء، بتهمة “المشاركة في إضعاف معنويات الجيش الوطني الشعبي”.

وجاء مثول اللواء المتقاعد، علي غديري، الأربعاء، بمحكمة الجنايات الابتدائية بالدار البيضاء، لأول مرة منذ توقيفه في 13 جوان 2019.

وفي فبراير 2021، قال الجنرال المتقاعد في رسالة وجهها إلى الرأي العام إن ما يتعرض له “قرار سياسي محض”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.