الرئيسية » رياضة » مولودية الجزائر تتعرض لعقوبة قاسية من الاتحادية الإفريقية لكرة القدم

مولودية الجزائر تتعرض لعقوبة قاسية من الاتحادية الإفريقية لكرة القدم

مولودية الجزائر يتعرض لعقوبة قاسية من الاتحادية الإفريقية لكرة القدم

سلطت لجنة الانضباط التابعة للاتحادية الإفريقية لكرة القدم، عقوبة قاسية في حق لاعبين من نادي مولودية الجزائري، الفريق الذي خرج مؤخرا من سباق التنافس على لقب دوري أبطال إفريقيا.

ومست عقوبة الاتحادية الإفريقية لكرة القدم، كل من الحارس أحمد بوطاقة والمهاجم عبد النور بلخير، بسبب اعتدائهما على حكم مباراة ناديهما مولودية الجزائر، وخصمه فريق الوداد البيضاوي المغربي، في إياب ربع نهائي منافسة دوري أبطال إفريقيا.

وأُوقف عبد النور بلخير وزميله أحمد بوطاقة لمدة عام، عن خوض المنافسات الإفريقية سواء دوري الأبطال، أو منافسة كأس الاتحاد الإفريقي لكرة القدم، وحتى مع المنتخب الوطني الجزائري مستقبلا، جراء اعتدائها على قاضي المباراة البوتسواني جوشوا بوندو.

وعوقب نادي مولودية الجزائر بغرامة مالية كبيرة، وصلت قيمتها إلى 25 ألف دولار، أي في حدود 333 مليون سنتيم، بقيمة عملة السوق السوداء الموازية.

ويبدو أن نادي مولودية الجزائر بات يتخبط في مشاكل عدة مؤخرا، خاصة مع ظهور “فضيحة” بعض من لاعبيه، يقضون سهرة بأحد الملاهي الليلية، ما أثار غضبا كبيرا لدى “الشناوة” أنصار الفريق العاصمي، بعد الانتشار السريع لمقاطع فيديو وثقت للحادثة.

وسلطت لجنة الانضباط التابعة لهيئة الـ”كاف”، عقوبة الإيقاف لمدة عام أيضا، في حق التونسي طه ياسين الخنيسي، لاعب نادي الترجي الرياضي التونسي.

وعوقب طه ياسين الخنيسي، بعد ثبوت تناوله لمواد محظورة رياضيا، في مباراة ناديه وخصمه فريق “العميد”، إذ بدأ سريان مفعول العقوبة على اللاعب التونسي من تاريخ الـ19 ماي 2021.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.