الرئيسية » الأخبار » ميهوبي واثق من مشاركة قياسية للشعب في الرئاسيات

ميهوبي واثق من مشاركة قياسية للشعب في الرئاسيات

عز الدين ميهوبي

بدا المترشح لرئاسيات 12 ديسمبر القادم عز الدين ميهوبي واثقا من نزاهة الانتخابات الرئاسية، مؤكدا أنه ما كان ليترشح لهذا الموعد لولا توفر الضمانات الكاملة.

وقال ميهوبي في منتدى الحوار اليوم، إن حزبه التجمع الوطني الديمقراطي كان من بين أول الاحزاب التي دعت إلى تحييد الإدارة من العملية الانتخابية برمتها.

وعن احتمال المقاطعة الواسعة للانتخابات، أفاد ميهوبي استنادا لزيارته إلى بعض الولايات في الأيام الأولى للحملة الانتخابية، بأن معظم الشعب يريد الذهاب إلى الرئاسيات لإنهاء الأزمة السياسية التي تعيشها البلاد منذ عدة أشهر متوقعا مشاركة قياسية فيها.

وفي سؤال عن إطلاق حملته الانتخابية من أحد زوايا ولاية أدرار، قال ميهوبي أنه لم يطلق حملته من الزوايا أو الأضرحة إنما زار تلك الزاوية من باب العادة لأنه تعود كلما زار تلك الولاية أن يزور زواياها من منطلق تقدريه وعرفانه بدورها في المجتمع.

ميهوبي تطرق لمسألة الإصلاح الدستوري الذي ينوي مباشرته في حال وصوله لسدة الحكم، موضحا أنه سيسعى لكتابة دستور بمشاركة الجميع دون اقصاء ثم يحول الى استفتاء شعبي، مؤكدا أن هذا الدستور سيكون دستورا للأجيال القامة وليس دستور مرحلة أو نظام أو سلطة.

وزير الثقافة الأسبق وعد باعتماد كل القنوات الخاصة وإخضاعها للقانون الجزائري كأول قرار يتخذه في مجال الإعلام، فضلا عن حل كل المشاكل المتعلقة بالصحافة الورقية والإلكترونية.

وندد الأمين العام للأرندي ببعض الممارسات التي يقوم بها الرافضون للانتخابات، وخص بالذكر الفيديو الذي انتشر أمس على مواقع التواصل الاجتماعي ويظهر اعتداء بعض الشباب على امرأة مساندة للمترشح عبد القادر بن قرينة بولاية بومرداس.