span>نتائج سيئة للبوسني فلاديمير بيتكوفيتش في آخر محطاته التدريبية عبد الخالق مهاجي

نتائج سيئة للبوسني فلاديمير بيتكوفيتش في آخر محطاته التدريبية

يعد المدرب البوسني فلاديمير بيتكوفيتش أحد أبرز المرشحين لخلافة الناخب الوطني جمال بلماضي، على رأس العارضة الفنية للمنتخب الجزائري.

وتؤكد آخر الأخبار، أن التنافس على تدريب المنتخب الجزائري، انصر بين المدرب البوسني فلاديمير بيتكوفيتش والتقني البرتغالي جوزيه بيسيرو.

ودخل بيتكوفيتش في بطالة كروية منذ أكثر من عامين، حيث كان الـ07 فبراير 2022، آخر يوم في محطته التدريبية إلى حد الآن.

ويعد التاريخ السالف ذكره، مشهد نهائية قصة المدرب بيتكوفيتش مع نادي بوردو الفرنسي، الذي حقق معه نتائج “سيئة” في منافسة “الليغ 01”.

وقاد التقني البوسني نادي بوردو الفرنسي خلال 25 مباراة، في منافستي الدوري الفرنسي لكرة القدم وكأس فرنسا، موسم 2022/2021.

واكتفى مدرب منتخب سويسرا السابق، بالفوز في 05 مواجهات من أصل الـ25 مباراة التي قاد فيها نادي بوردو في البطولتين السالف ذكرهما.

وقاد بيتكوفيتش أشباله في النادي الفرنسي إلى تحقيق 05 تعادلات، بينما ذاق رفقته مرارة الخسارة في 12 مواجهة، منها واحدة في كأس فرنسا.

وتحت قيادة التقني البونسي، سجل هجوم نادي بوردو 44 هدفا، فيما اهتزت شباكه في 61 مناسبة، خلال 23 لقاء بالدوري وآخرين في كأس فرنسا.

واكتفى نادي بوردو تحت قيادة مدربه فلاديمير بيتكوفيتش، بجمع 23 نقطة من أصل 69 كانت ممكنة، ضمن 23 مباراة لعبها النادي الفرنسي وقتها في “الليغ 01”.

وتسبب النتائج السيئة تحت قيادة المدرب البوسني، في سقوط نادي بوردو إلى دوري الدرجة الثانية، وفشل الفريق في العودة إلى دوري الأضواء إلى حد الآن.

وتعد سويسرا المنتخب الوحيد الذي أشرف عليه بيتكوفيتش في مشواره التدريبي، من أصل 10 محطات تدريبية كانت كلها في القارة العجوز، درب خلالها 09 أندية من بطولات مختلفة كان آخرها بورد الفرنسي.

وعاش صاحب الـ60 عاما فترة ذهبية مع منتخب سويسرا، الذي دربه لمدة 07 أعوام، شارك برفقته في “مونديال” روسيا 2018 و”يورو” 2020، الذي بلغ فيه وأشباله محطة ربع النهائي.

وفاز منتخب سويسرا تحت قيادة بيتكوفيتش، في 42 مباراة وتعادل في 14 أخرى، بينما خسر 22 مواجهة، في جميع المنافسات القارية والدولية.

وبالعودة إلى الحديث عن مستقبل المنتخب الجزائري، تنتظر “فاف” رد المدربين بيتكوفيش وبيسيرو، في غضون الـ24 ساعة المقبلة، بعدما عرضت على كل منهما عقدا مبدئيا لدراسته.

شاركنا رأيك