الرئيسية » رياضة » نجل الأسطورة الراحل دييغوا أرماندو مارادونا يهاجم بشراسة لاعبا جزائريا

نجل الأسطورة الراحل دييغوا أرماندو مارادونا يهاجم بشراسة لاعبا جزائريا

نجل الأسطورة الراحل دييغوا أرماندو مارادونا يهاجم لاعبا جزائريا

هاجم نجل أسطورة كرة القدم العالمية، الراحل دييغو أرماندو مارادونا، خلال تصريحاته لصحيفة “موندو نابولي”، اللاعب الجزائري فوزي غولام، بعد أن ابتعد عن الخيارات الأساسية لمدرب نادي نابولي جينارو غاتوز.

ووجّه ابن صانع المجد الكروي لنادي نابولي دييغو أرماندو مارادونا، رسالة إلى إدارة فريق الجنوب الإيطالي، بضرورة التخلي عن خدمات مدافع المنتخب الجزائري السابق فوزي غولام، بما أنه بات الخيار الثالث للمدرب غاتوزو.

وقال جونيور مارادونا إنه لم يفهم إبقاء الإدارة على غولام، رغم وضعيته الحالية الصعبة التي يعيشها مع نابولي، بعد تراجع مستواه كثيرا بسبب الإصابات في الأعوام الأخيرة.

وأضاف حونيور مارادونا أن النادي بحاجة للاعب أحسن من فوزي غولام بكثير، في منصب المدافع الأيسر، بما أن “محارب الصحراء” لم يُقدم أي مستوى مقنع، منذ قدومه إلى نادي نابولي، على حد قوله.

وواصل نجل الراحل مارادونا الهجوم بكل شراسة على المدافع الجزائري، بقوله، إنه راقب فوزي غولام في مركز “كاستل دي سانغرو”، وهو يقوم بتدريبات وصفها جونيور بـ”السخيفة”.

وتساءل جونيور عن عدم اكتمال جاهزية اللاعب الجزائري غولام إلى حد الآن، بعد تعافيه منذ مدة من الإصابة، رغم أنه يملك قوة بدنية وصفها ابن مارادونا بـ”المُرعبة”.

واعتبر المُتحدث ذاته، أن إدارة النادي “الأزرق” ارتكبت خطأ كبيرا، بعدم تخلصها من لاعب المنتخب الوطني الجزائري السابق، في فترة الانتقالات الشتوية الحالية، التي أُغلقت أبوابها قبل يومين.

ويعيش مدافع نادي سانتيان السابق، وضعية صعبة رفقة نادي الجنوب الإيطالي، إذ شارك في 07 مواجهات فقط، لعب 06 منها بديلا، في منافسة الدوري الإيطالي لكرة القدم، بالإضافة إلى 04 مواجهات في منافسة الدوري الأوروبي لعب منها 02 أساسيا.

ويبدو أن تصريحات جونيور مارادونا لن تؤثر على مُستقبل غولام مع نادي نابولي، خاصة بعدما أعلن المدرب غاتوزو في وقت سابق من خلال ندوة صحفية، أن مدافعه الجزائري سيبقى مع النادي، على الأقل حتى نهاية الموسم الحالي.

ويقضي لاعب “الخضر” السابق موسمه الثامن تواليا بألوان قميص نادي نابولي الإيطالي، إذ عرفت قيمته السوقية تراجعا بشكل رهيب على ما كانت عليه سابقا، ووصلت إلى أدنى مستوياتها، بداية من شهر ديسمبر الماضي، ببلوغها 05 ملايين يورو، بعد وصلت إلى 27 مليون يورو سنتي 2017 و2018.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.