span>نحو إنجاز مشروع ضخم بين الجزائر وإيطاليا في ولاية تيميمون إيمان مراح

نحو إنجاز مشروع ضخم بين الجزائر وإيطاليا في ولاية تيميمون

اتّفقت كلّ من الجزائر وإيطاليا، على إنجاز مشروع ضخم بولاية تيميمون.

ووفق ما جاء في بيان لرئاسة الجمهورية، فإنّ المشروع يتعلّق بإنتاج الحبوب والبقوليات والصناعات الغذائية، ويحمل اسم “مؤسسة ماتيي إفريقيا” على أن يمتد من 2024 إلى غاية 2028.

ووفق البيان ذاته، فإنّ هذا المشروع يهدف أيضا إلى تعزيز وتقوية العلاقات الثنائية التاريخية الممتازة بين الجزائر وإيطاليا على كل الأصعدة.

ومن المتوقع، أن يدفع هذا العمل المسار الاقتصادي الوطني بسرعة أكبر نحو تحقيق الاكتفاء الذاتي.

للإشارة، فقد تمّ الاتفاق على إنجاز هذا المشروع خلال مشاركة رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون في قمة السبع، بدعوة من رئيسة وزراء إيطاليا جورجيا ميلوني.

ويذكر، أنّه كان قد سبق للجزائر التوقيع على اتفاقيات تعاون مع البلد الصديق في مجال الزراعة والفلاحة، وكانت شركة “ونيفيكي فيراريزي” الإيطالية الشهيرة، قد أبدت استعدادها لتنفيذ استثمارات فلاحية كبرى في الجنوب خصوصا في مجال إنتاج القمح الصلب والبذور.

جدير بالذكر، أنّه تجمع بين الدولتين علاقات صداقة تاريخية، يترجمها التوافق ووجهات النظر المشتركة حول العديد من القضايا الإقليمية المهمة، على غرار تلك المتعلقة بالساحل وليبيا وتونس.

ويُضاف إلى ذلك، الإرادة الثنائية بين البلدين للتعاون في مختلف المجالات، خصوصا منها مجال الطاقة حيث تعدّ الجزائر شريكا استراتيجيا لإيطاليا، وفق تصريحات سابقة للرئيس الإيطالي.

وكانا الطرفان قد اتفقا في وقت سابق، على توجيه فائض طاقة الجزائر إلى إيطاليا لتكون الموزع عبر أوروبا، بالإضافة إلى المباحثات حول إنجاز كابل بحري يربط الجزائر بإيطاليا، وكذا الرغبة المشتركة في إنتاج البلدين للهيدروجين الأخضر وتصديره نحو إيطاليا.

شاركنا رأيك

  • حاج مختار طيب

    الثلاثاء, يونيو 2024 14:19

    أنا شخصيا جدا سعيد بفلاحة والشراكةبين البلدين