الرئيسية » الأخبار » نحو فرض حجر صحي شامل في هذه الولاية

نحو فرض حجر صحي شامل في هذه الولاية

نحو فرض حجر صحي شامل في هذه الولاية

اقترح والي تبسة، محمد البركة داحاج، فرض حجر صحي جزئي على الولاية لمدة أسبوعين من الساعة الخامسة مساء إلى غاية الرابعة من صباح اليوم الموالي، مع إمكانية الغلق الشامل.

ووفق الصفحة الرسمية للولاية على فيسبوك، خلص اجتماع اللجنة الأمنية الموسع، اليوم السبت، إلى إقرار جملة من التدابير الاحترازية الإضافية الرامية إلى محاصرة انتشار الجائحة.

ودعا الوالي إلى تحديد المسؤوليات والصرامة في تنفيذ القرارات المتخذة سابقا بالتنسيق مع الشركاء المعنيّين بمكافحة الجائحة.

كما طالب بإنشاء خلية أزمة لمتابعة سير عملية النقل والتّموين والتخزين لمادة الأوكسجين، وإلزامية التطعيم لموظفي وعمال الإدارات والمؤسسات والمرافق العمومية.

واقترح داحاج الغلق الفوري وتعليق نشاط وسائل النقل الجماعي والمساجد والمحلات التجارية الكبرى، التي لم يراع فيها التطبيق الصّارم للبروتوكول والحجر الصحي.

وأوضح المصدر ذاته أن هذه التدابير الإضافية تأتي في ظل توسّع رقعة انتشار الجائحة، والتزايد المخيف في عدد الإصابات المؤكدة.

ومن المرتقب أن تتوسّع الإجراءات لاحقا، يضيف المصدر، إلى الغلق الشامل أمام “سلبية المواطن وتراخيه في الامتثال للبروتوكول الصّحي وضربه عرض الحائط بتدابير الوقاية وعدم تحلّيه بالوعي الكافي في التّعامل الوقائي مع الوضع القائم”.

وقالت مصالح الولاية إن مدير الصحة “رسم صورة قاتمة” عن الوضع الصّحي بإقليم تبسة مرجّحا الوصول إلى وضعيّة كارثيّة ما لم يتم التّطبيق الصّارم لتدابير الوقاية المتّخذة في هذا الشّأن بالتّنسيق مع  كافّة الشّركاء في مكافحة الجائحة.

وكشف المسؤول ذاته أنّ المخزون الاستراتيجي من مادّة الأوكسجين في طريقه إلى النفاد نتيجة ندرة هذه المادّة الحيويّة والتذبذب المسجّل في برنامج التّموين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.