الرئيسية » الأخبار » نقابة مخابر التحاليل الطبية تهدد بمقاضاة منظمة حماية المستهلك

نقابة مخابر التحاليل الطبية تهدد بمقاضاة منظمة حماية المستهلك

نقابة مخابر التحاليل الطبية تهدد بمقاضاة منظمة حماية المستهلك

هدّدت النقابة الجزائرية لمخابر التحاليل الطبية بمقاضاة منظمة حماية المستهلك، بعد اتهام الأخيرة للمخابر الطبية بالتلاعب بأسعار التحاليل الخاصة بفيروس كورونا.

واستهجنت النقابة تدخل المنظمة في ميدان ليس من اختصاصها ولا علاقة لها به لا من قريب ولا من بعيد.

وأضافت نقابة المخابر الطبية، بأن تصريح منظمة حماية المستهلك بخصوص أسعار تحاليل كورونا(كوفيد19) مليء بالمغالطات والأكاذيب على حد تعبيرها.

وقالت النقابة ذاتها، إنها تتعرض منذ مدة لحملة غريبة تهدف إلى شيطنتها وتأليب الرأي العام ضدها تديرها أطراف مشبوهة لم تكشف عنها.

وأشارت النقابة الجزائرية لمخابر التحاليل الطبية اليوم الثلاثاء، بأنها أوضحت مرارا سبب تباين الأسعار، والذي -حسبها- يرجع إلى النوعية وإلى “الماركة ” إضافة إلى أسعار الموردين المتباينة والمرتفعة.

وكشفت النقابة، أن هناك عدة أسباب أخرى تساهم في اختلاف الأسعار، أهمها ولوج عدة أطراف لا علاقة لها بالمهنة مثل بعض قاعات العلاج والصيدليات ومحاولتها احتكار بعض التحاليل خاصة تحاليل “بي سي أر”.

وأفادت نقابة التحاليل الطبية أنه عوض معالجة أصل المشكل من خلال التعويض الكامل لهذه التحاليل يتم اختلاق مغالطات والترويج لها.
يشار أن منظمة حماية المستهلك كانت قد انتقدت أمس الإثنين، الفوارق الكبيرة في أسعار تحاليل الفيروس المستجد بين المخابر الطبية، ودعت الحكومة إلى التدخل لضبط وتحديد الأسعار على مستوى القطاع الخاص حتى لا تكون هناك فوضى مستقبلا تفتح المجال أمام المتاجرة بصحة المواطن، سيما في ظل الموجة الثانية من الفيروسِ.

الوسوم:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.