الرئيسية » الأخبار » نقيب القضاة يصف غرامة عدم ارتداء الكمامة في السيارة بـ “عبقرية إجرامية”

نقيب القضاة يصف غرامة عدم ارتداء الكمامة في السيارة بـ “عبقرية إجرامية”

يسعد بن مبروك

وصف رئيس النقابة الوطنية للقضاة يسعد مبروك العقوبة المالية المسلطة على المخالفين لتعليمة ارتداء الكمامة داخل المركبات الفردية، والمقدرة بـ 10 آلاف دينار بـأنها “عبقرية إجرامية لم يتنبأ بها لومبروزو”.

وجاء في منشور له في حسابه الرسمي على فيسبوك، اليوم الجمعة، أن الاستناد في تطبيق الإجراء إلى المرسوم التنفيذي الذي ينص على تغريم  كل من لا يرتدي القناع بما فيهم السائقون في مركباتهم الخاصة “بهتان بنص”.

وكان وزير العدل بلقاسم زغماتي قال إن غرامة الـ 10 آلاف دينار المفروضة على مخالفة عدم ارتداء الكمامة “ليست باهضة الثمن”.

ويرى زغماتي أن المسألة تتعلق بصحة الجزائريين في ظل الظروف الصحية الصعبة المتعلقة بتفشي فيروس كورونا، مشددا على ضرورة تقيد الجميع بها.

وكان عدد من الشخصيات الوطنية قد طالبوا بإلغائها، منها رئيس الجمعية الوطنية لحماية المستهلك، مصطفى زبدي، مؤكدا أن مصالحه تلقت عدة شكاوى من مواطنين أجبروا على دفع غرامة مليون سنتيم بسبب قيادتهم سياراتهم دون قناع.

الوسوم:

عدد التعليقات: 1

  1. غرامة الكمامة داخل السيارة اعتبرها
    ظلما تعسفي ..و عشرة الاف دينار مبلغ كثير مرتفع في ظل البطالة وضعف التجارة ….الخ
    حبذا لو تلغى كليا ونتركها طوعية الاستعمال.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.