span>هذا ما التمسته النيابة في حقّ بوتفليقة وحداد في قضية دعم قناة الاستمرارية أميرة خاتو

هذا ما التمسته النيابة في حقّ بوتفليقة وحداد في قضية دعم قناة الاستمرارية

عرّت جلسة محاكمة شقيق الرئيس السابق عبد العزيز بوتفليقة، سعيد بوتفليقة، ورجل الأعمال علي حداد، تفاصيل مثيرة تتعلّق بممتلكات المتهمين، وعلاقتهم بقناة الاستمرارية الداعمة للعهدة الخامسة.

 

وكشفت مصادر إعلامية، أن وكيل الجمهورية لدى القطب الجزائي الاقتصادي والمالي بسيدي امحمد، التمس عقوبة 10 سنوات سجنا نافذا في حق سعيد بوتفليقة، وعلي حداد، في قضية دعم قناة الاستمرارية.

ووفقا لموقع “الشروق”، التمس وكيل الجمهورية، غرامة مالية قدرها 3 ملايين دينار، في حقّ المتهمين وحرمانهم من حقّ الترشح لمدة 3 سنوات.

كما التمست نيابة الجمهورية، مصادرة كل الأملاك العقارية والمنقولة والأرصدة البنكية المحجوزة.

 

وتتمحور القضية، حول التمويل الخفي للحملة الانتخابية وتبييض الأموال وإخفاء عائدات متحصل عليها من جرائم فساد.

 

من جهته، قال سعيد بوتفليقة خلال محاكمته، إن الفكرة في الأساس لم تكن إنشاء قناة الاستمرارية، بل إنشاء قناة “واب تيفي”، أي قناة إلكترونية.

وأكد المتهم ذاته، أن اقتناء العتاد تمّ قبل الحملة الانتخابية وكان مخصّصا لقناة رياضية كان سيفتحها علي حداد.

شاركنا رأيك

Enable Notifications OK No thanks