الرئيسية » رياضة » هذا ما حدث بعد رفض إدارة شبيبة القبائل طلب نادي الملعب المالي

هذا ما حدث بعد رفض إدارة شبيبة القبائل طلب نادي الملعب المالي

رضخ نادي الملعب المالي لرفض إدارة نادي شبيبة القبائل، بتأجيل مباراة العودة من الدور الـ16 مكرر، من منافسة كأس الكونفدرالية الإفريقية لكرة القدم. وقرّر التنقل اليوم السبت إلى الجزائر لخوض اللقاء.

ومن المقرر أن تحل بعثة فريق الملعب المالي، بمطار هوراي بومدين عشية اليوم السبت، قبل التوجه إلى مدينة تيزي وزو، لمواجهة نادي شبيبة القبائل، في صراع سيكون شرسا على اقتطاع تأشيرة التأهل، إلى الدور المُقبل من منافسة كأس “الكاف”.

 

وتلقّت يوم أمس الجمعة، إدارة نادي “الكناري” من نظيرتها المالية، طلبا بتأجيل المباراة، لأسباب تبقى مجهولة إلى حد الآن، قبل أن ترد إدارة النادي الجزائري برفضها القاطع لطلب التأجيل.

وقالت إدارة نادي الملعب المالي في مراسلتها لإدارة نادي شبيبة القبائل، إنها قد تصل مُتأخرة صبيحة يوم الأحد، حسب ما علمته “أوراس” من مصادر قريبة جدّا من نادي “الكناري”.

وأعلمت إدارة الفريق المالي نظيرتها الجزائرية بتأخرها واحتمال وصولها يوم الأحد، في حدود الساعة الخامسة صباحا، وهو اليوم ذاته الذي من المقرر أن تُلعب فيه المباراة.

وكشفت إدارة نادي شبيبة القبائل، في بيان على صفحتها الرسمية في فيسبوك، قرار الاتحادية الإفريقية لكرة القدم، القاضي بتغيير طاقم تحكيم المباراة، التي كان من المقرر أن يُديرها رباعي تحكيم من غينيا.

واستقر الاتحاد الإفريقي للعبة ذاتها، على تعيين رباعي تحكيم من تونس، بقيادة الحكم صادوق سالمي، الذي سيكون حكما رئيسيا للقاء، وسيساعده كل من مواطنيه خليل حساني ويوسف جيمي، فيما سيكون أمير لوصيف حكما رابعا للمواجهة، أما المغربي عبد الله أبو القاسم فعُيّن محافظا للمباراة.

ومن المقرر أن تُلعب المواجهة بين شبيبة القبائل وضيفه فريق الملعب المالي، يوم غد الأحد، على أرضية ميدان ملعب الفاتح نوفمبر بمدينة تيزي وزو، لتكون الفرصة مواتية أمام لاعبي “الكناري”، من أجل تدارك هزيمة مباراة الذهاب بنتيجة هدفين لواحد.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.