الرئيسية » رياضة » هذا مصير مباراة تونس ومالي

هذا مصير مباراة تونس ومالي

اللجنة المنظمة تفصل في مصير مباراة تونس ومالي

بعد الضجة التي الكبيرة التي أحدثها حكم مباراة تونس ومالي في كاس أمم إفريقيا مساء اليوم، وحسب قانون الاتحاد الأفريقي فإن تونس ستخسر مباراتها أمام مالي بحكم أن المباراة لم تتوقف.

وكشف الصحافي في قنوات بيين سبورتس ياسين بن لمنور، أنه حسب بعض المصادر فإن الحكم الزامبي سيكازوي سجّل في ورقة المباراة فوز مالي وانسحاب تونس، وأغلب الظن سيتم ترسيم خسارة تونس بنتيجة 2-0.

وأثار حكم مباراة تونس ومالي في بطولة كأس أمم أفريقيا الجارية بالكاميرون، جدلا واسعا، بإعلانه نهاية اللقاء قبل انتهاء الوقت الأصلي وعدم احتساب الوقت البديل عن الضائع.

وقرّر الحكم الزامبي جاني سيكازوي نهاية اللقاء بين نسور قرطاج ونسور مالي قبل 5 دقائق عن انقضاء الوقت الأصلي.

وعدل الحكم بعدها عن قراره الذي أثار استغراب الطاقم الفني ولاعبي منتخب تونس، ليقرر استئناف مجريات اللقاء.

ورفض سيكازوي بعدها احتساب أي دقيقة من الوقت البديل عن الضائع، ليعلن بشكل مفاجئ نهاية المباراة قبل دقيقة عن انتهاء الوقت الأصلي د89.

ورغم احتجاج الطرف التونسي على قرار الحكم الزامبي، إلا أن الحكم تشبث بإنهاء المباراة.

وبعد مغادرة اللاعبين لأرضية الملعب، قرر مراقب الاتحاد الأفريقي لكرة القدم استكمال المباراة بإضافة دقيقة من الوقت الأصلي للمباراة ودقيتين من الوقت بديل عن الضائع.

وعاد لاعبو المالي عاد لأرضية الملعب من أجل استئناف الدقائق المتبقية من المباراة، إلا أن لاعبي تونس رفضوا العودة ليقرر الحكم فوز منتخب مالي.

وبعد انتهاء المباراة، تقدم الاتحاد التونسي لكرة القدم إثر تلك الوقائع بطلب رسمي للكاف، لإعادة المباراة التي انتهت بخسارته 0-1، وذلك حسبما أعلنت شبكة “بي إن سبورتس”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.