الرئيسية » رياضة » هكذا جعل بلماضي من دولور “عِبرةً” حقيقية للجميع

هكذا جعل بلماضي من دولور “عِبرةً” حقيقية للجميع

هكذا جعل بلماضي من دولور "عبرة" حقيقية للجميع

يبدو أن الطريقة التي أقصى بها الناخب الوطني جمال بلماضي، لاعبه أندي دولور، باتت مرجعا حقيقيا لبعض الإعلاميين، وخاصة الفرنسيين منهم، يستندون عليها في تصريحاتهم، خلال كل مرة يتم الحديث فيها عن المنتخب الوطني الجزائري.

ويتفق الغالبية على أن صرامة المدرب جمال بلماضي الحادة في تسييره لكتيبته، قادته لتحقيق كل تلك الإنجازات مع المنتخب الوطني الجزائري، إذ يُعرف الناخب الوطني باحترافيته الكبيرة، وعدم تسامحه مع لاعبيه بشأن أبسط الأمور المُتعلقة بالعمل.

وغاص الإعلامي الفرنسي جيلبير بريبوا، من خلال تصريحاته لشبكة إذاعة “مونتيكارلو” الدولية، في أهم الأسباب التي رأى أنها كانت جوهر تحّول منتخب الجزائر، من القاع إلى القمة في ظرف وجيز، بفضل حكمة قيادة المدرب بلماضي.

وقال الكاتب الفرنسي جيلبير بريبوا، إن التقني الجزائري وضع جميع لاعبيه في كفة واحدة، بفضل نظام العدل والمساواة بين لاعبي الدوري المحلي والنجوم المحترفين بأوروبا، باستعماله أداة فرض الصرامة والانضباط داخل كتيبة “محاربي الصحراء”.

في سياق حديثه لبرنامج برنامج “أفتر فوت”، عن صرامة بلماضي وشخصيته القوية جدا، في التعامل مع جميع لاعبي المنتخب الجزائري، ضرب الصحافي الفرنسي بريبوا مثالا عن ذلك، بما حصل للمهاجم أندي دولور.

واعتبر المتحدث أن مدرب كتيبة “الخضر” بلماضي لم يتردد تماما، في التخلي وبكل سهولة عن نجمه دولور، بمجرد شعوره بعدم التزام لاعب نادي نيس الفرنسي مع المنتخب بنسبة مئة بالمئة.

وأضاف بريبوا أن جمال بلماضي يعرف جيّدا ذهنية اللاعبين الجزائريين المحترفين، مُعتبرا أن بلماضي بتخليه عن أحد أقوى مهاجميه، جعل من أندي دولور عبرة لجميع لاعبي المنتخب الوطني الجزائري، وكل من يريد تقمص ألوان “الخضر” مستقبلا.

وأردف الصحافي الفرنسي، مؤكدا أن أحسن مدرب إفريقي لسنة 2019، جعل جميع اللاعبين الجزائريين يُفكّرون جيّدا قبل الإقدام على فعل أي تصرف يندرج في خانة ما فعله مواطنهم دولور.

وعاد مؤخرا اسم مهاجم نادي نيس الفرنسي دولور، للتداول مجددا في منصات التواصل الاجتماعي، والعديد من وسائل الإعلام المحلية والعربية والأوروبية، أياما قليلة قبل انطلاق نهائيات منافسة كأس أمم إفريقيا.

وقال كثيرون إن أندي دولور حاول استعطاف الجزائريين والناخب الوطني الجزائري بلماضي، من أجل العودة مجددا لصفوف المنتخب الوطني الجزائري، بعدما غير صورة حسابه الخاص في أنستغرام، بصورة جديدة ضمت العلم الوطني الجزائري.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.