الرئيسية » رياضة » هكذا سيُلاحق خير الدين زطشي من وصفهم بمُسربي عقوباته لهيئة الـ”فيفا”

هكذا سيُلاحق خير الدين زطشي من وصفهم بمُسربي عقوباته لهيئة الـ”فيفا”

هكذا سيُلاحق خير الدين زطشي من وصفهم بمُسربي عقوباته لهيئة الـ"فيفا"

كشف رئيس الاتحادية الجزائرية لكرة القدم خير الدين زطشي، أنه سيرفع دعوى قضائية باسم الـ”فاف”، لكشف هوية مُسربي عقوباته إلى الـ”فيفا”، ما جعله حسب تصريحاته، يخسر حظوظه في الظفر بمنصب في الاتحادية الدولية لكرة القدم.

وأكد خير الدين زطشي، أمسية اليوم الأحد، في تصريحاته لوسائل الإعلام الجزائرية، فور عودته من العاصمة المغربية الرباط، عقب نهاية أشغال الجمعية العامة الانتخابية للاتحادية الإفريقية لكرة القدم، أن السلطات المُختصة ستُباشر قريبا مهمة كشف هؤلاء الأشخاص، وإحالتهم إلى العدالة.

وأوضح رئيس الاتحاد الجزائري لكرة القدم زطشي، أن الدعوة المقرر رفعها من قبل الـ”فاف” ستكون ضد مجهول، وسيُترك أمر كشف هوية الأشخاص المُسربين للعقوبات التي تعرض لها في وقت سابق، إلى تحقيقات العدالة.

واعتبر من جانبه صالح باي عبود، صبيحة أول أمس الجمعة، في تصريحات لأمواج الإذاعة الوطنية أن رئيس الاتحاد الجزائري لكرة القدم، تعرّض لمؤامرة حقيقية، من جهات داخلية وأخرى قارية إفريقية، سعت جاهدة لعرقلة حظوظ فوزه بمنصب في الاتحادية الدولية لكرة القدم.

وأردف صالح باي عبود في السياق ذاته، أن جهات مُختصة لم يكشف طبيعتها، هي من ستكشف في الأيام المُقبلة، هؤلاء الأشخاص المالكين لنفوذ قوي جدّا في الاتحاد الإفريقي لكرة القدم.

وانسحب خير الدين زطشي من سباق ترشّحه لعضوية الاتحاد الدولي لكرة القدم، يوم الجمعة صبيحة انطلاقته، خلال الجمعية العامة الانتخابية للاتحاد الإفريقي للعبة ذاتها، التي نُظمت في العاصمة المغربية الرباط، فاسحا المجال أمام منافسيه المغربي فوزي لقجع والمصري هاني أبو ريدة.

وكانت لجنة فرز ملفات المُرشحين لعضوية الـ”فيفا”، قد رفضت ملف ترشح رئيس الـ”افاف”، قبل أن يُقدم طعنه لمحكمة التحكيم الرياضية، التي أعاد قرارها بقبول الطعن، زطشي إلى مُعترك السباق أياما قليلة قبل بدايته الرسمية، ما قلص حظوظه كثيرا في الظفر بالمنصب.

ويعود رفض ملف ترشّح خير الدين زطشي مبدئيا، لمنصب اللجنة التنفيذية للاتحادية الدولية لكرة القدم، بسبب خطأ أرتكب في ملئ استمارة ترشّحه، إذا لم يُصرّح بعقوبتين تعرض لهما رئيس الـ”فاف” سابقا، واحدة من قبل الاتحاد الإفريقي لكرة القدم، والأخرى من طرف الرابطة الوطنية لكرة القدم، لما كان رئيسا لناديه بارادو.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.