span>هل ستكتفي الجزائر بالاتفاق مع علامة “فيات” فقط؟.. مسؤول بوزارة الصناعة يجيب يونس جعادي

هل ستكتفي الجزائر بالاتفاق مع علامة “فيات” فقط؟.. مسؤول بوزارة الصناعة يجيب

أكد المدير العام للتطوير الصناعي بوزارة الصناعة، سالم أحمد زايد، اليوم الأربعاء، أن هناك العديد من علامات السيارات المهتمة بالاستثمار في الجزائر، على غرار علامة “فيات”.

وقال المسؤول في وزارة الصناعة، في تصريحات خصّ بها الإذاعة الوطنية، إن جلّ هذه العلامات تعتبر واعدة جدا في المجال.

وتابع المدير العام للتطوير الصناعي: “حاليا لا يمكن الكشف عن هوية هذه العلامات إلا بعد الانتهاء من مرحلة المفاوضات”.

واعتبر سالم أحمد زايد، أن العقد مع “فيات” هام جدا، خاصة وأنه سيساهم في تطوير نشاط صناعة السيارات في الجزائر وهذا في انتظار الاتفاق مع علامات أخرى”.

وأكد أحمد زايد أيضا، أن وزارة الصناعة بصدد دراسة ملفات وكلاء المركبات الراغبين في استيراد السيارات.

وكشف سالم أحمد زايد، أن حوالي 120 وكيلا لتصنيع واستيراد السيارات قدّموا ملفاتهم للدراسة والموافقة عليها.

وقال زايد، إن دخول سيارات جديدة إلى السوق الجزائرية سيُساهم بشكل حتمي في تراجع أسعار المركبات ونزولها إلى مستواها المعهود.

ورجّح المسؤول ذاته، أن دخول  أول مركبة مستوردة إلى الجزائر خلال الثلاثي الأول من سنة 2023.

وبحديثه عن الأسعار، لفت المتحدّث إلى أن إعلان إعادة فتح استيراد السيارات فئة أقل من 3 سنوات وعودة التصنيع ساهم في تراجع الأسعار بشكل كبير.

وصدر بحر الأسبوع الماضي، في العدد الأخير من الجريدة الرسمية دفتر الشروط الخاصّ بنشاط المصنّعين ووكلاء بيع السيارات.

في هذا الصدد، أكد وزير الصناعة أحمد زغدار، أن دفتر الشروط يحمل تسهيلات للمستثمرين، كما يحمل ضمانات للمستهلك، وحماية حقوقه خاصة فيما يتعلق بآجال التسليم.

ملخص أسبوعي لأهم أحداث الأسبوع

سنرسل لك ملخصا أسبوعيا عن أهم الأخبار والأحداث مباشرة إلى بريدك الإلكتروني

شاركنا رأيك

  • زكريا فريفط

    الأربعاء, نوفمبر 2022 21:38

    اين هم المصانع .. مجرد بيع كلام