span>هل ستُجرى انتخابات المجالس الشعبية الولائية في الولايات الجديدة التي كانت منتدبة؟ أميرة خاتو

هل ستُجرى انتخابات المجالس الشعبية الولائية في الولايات الجديدة التي كانت منتدبة؟

قدمت وزارة الداخلية، توضيحات هامة بخصوص إجراء انتخابات المجالس الشعبية الولائية في الولايات الجديدة التي كانت منتدبة.

وردّ وزير الداخلية إبراهيم مراد، على سؤال برلماني بهذا الخصوص، مؤكدا أن السلطات العمومية تسعى دائما لدعم الحكامة الإقليمية من أجل السماح للجماعات المحلية بلعب دورها الكامل في دفع عجلة التنمية، من خلال تبنيها لمقاربة الحد من الفوارق الجهوية وضمان استقرار أفضل للسكان وتقليص المسافات بين البلديات والمقرات الرئيسية للولايات لتحسين الخدمة العمومية.

وشدد إبراهيم مراد، في ردّ كتابي، اطلعت عليه منصة “أوراس”، على أن السلطات العمومية تسعى كذلك تحقيق تطلعات المواطنين وتقريب الإدارة من المواطن.

وكشف إبراهيم مراد، أنه تم تنصيب سبع مقاطعات إدارية جديدة أنشئت يوم 28 ديسمبر 2023 بقرار من رئيس الجمهورية، وتجسيدا لالتزامه القاضي بإصلاح التنظيم الإقليمي وسير الإدارة المحلية.

وأفاد مراد، أن الأمر يتعلق بالمقاطعات الإدارية التالية:

أفلو بولاية الأغواط.

بريكة بولاية باتنة.

قصر الشلالة بولاية تيارت.

مسعد وعين وسارة بولاية الجلفة.

الأبيض سيدي الشيخ بولاية البيض.

بوسعادة بولاية المسيلة.

وأكد المسؤول ذاته، أن هذه المقاطعات الإدارية الجديدة تخضع لأحكام المرسوم الرئاسي المتضمن إحداث مقاطعات إدارية داخل بعض الولايات وتحديد القواعد الخاصة المرتبطة بها، والمرسوم التنفيذي المتضمن تنظيم المقاطعة الإدارية وسيرها.

في السياق، أوضح مراد، أن إجراء استحقاقات انتخابية في المجالس الشعبية الولائية سيتم بعد ترقية هذه المقاطعات الإدارية إلى ولايات كاملة الصلاحيات، من خلال تعديل القانون المتعلق بالتنظيم الإقليمي للبلاد المعدل والمتمم، والمرسوم التنفيذي المحدد لعدد المقاعد المطلوب شغلها لانتخاب أعضاء المجالس الشعبية البلدية والولائية، المعدل والمتمم.

شاركنا رأيك