span>واشنطن تبحث مع الجزائر تطورات الوضع في تونس وليبيا والساحل محمد لعلامة

واشنطن تبحث مع الجزائر تطورات الوضع في تونس وليبيا والساحل

بحث كاتب الدولة الأمريكي أنتوني بلينكن، اليوم الجمعة، في اتصال هاتفي مع وزير الشؤون الخارجية الجزائري رمطان لعمامرة تطورات الوضع في تونس وليبيا والساحل.

وذكرت السفارة الأمريكية بالجزائر في بيان لها أن “كاتب الدولة ووزير الخارجية لعمامرة ناقشا المسائل الإقليمية، لا سيما التطورات الحاصلة في تونس وليبيا والساحل، يضيف المصدر.”

واتفق المسؤولان على ضرورة أن تكون ليبيا ذات سيادة ومستقرة وموحدة بدون تدخل أجنبي، يضيف المصدر.

كما ناقش كاتب الدولة بلينكن ووزير الخارجية لعمامرة جهود الجزائر لتنويع اقتصادها وجذب المزيد من الاستثمارات الأمريكية.

وقالت وزارة الشؤون الخارجية الجزائرية إن لعمامرة ناقش مع بلينكن “آفاق تنمية العلاقات الثنائية بين والولايات المتحدة، فضلا عن بحث عدد من التحديات الجهوية والدولية بطريقة معمقة.”

ولدى زيارته إلى الجزائر مؤخرا، قال مساعد كاتب الدولة الأمريكي المكلف بالشرق الأوسط جوي هود، في تصريح لوكالة الأنباء الجزائرية، إن الولايات المتحدة الأمريكية تعول على الجزائر من خلال “رئيس دبلوماسيتها رمطان لعمامرة ” لحل الأزمات مؤكدا أن صوت الجزائر مسموع في المنطقة وخارجها.

وأكد هود، أن وجهات النظر المتعلقة بتسوية الأزمات متقاربة بين الجزائر والولايات المتحدة الأمريكية خاصة تلك المتعلقة بشمال إفريقيا ودول الساحل.

شاركنا رأيك