الرئيسية » الأخبار » واشنطن ترفض تعيين لعمامرة مبعوثا أمميا لليبيا

واشنطن ترفض تعيين لعمامرة مبعوثا أمميا لليبيا

بعد زيارته إلى إثيوبيا..لعمامرة في زيارة إلى السودان

أفادت وكالة فرنس برس، نقلا عن دبلوماسيين بأن الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش، يبحث عن شخصية جديدة لتولي منصب المبعوث الأممي إلى ليبيا بعد أن رفضت واشنطن تأييد ترشيح وزير الخارجية الأسبق رمطان لعمامرة.

وحسب الوكالة، فإنه قبل شهر كان تولي لعمامرة منصب المبعوث الأممي إلى ليبيا أمرا شبه محسوم بعدما حظي ترشيحه بشبه إجماع، غير أن الولايات المتحدة طرحت منذ ذلك الوقت أسئلة كثيرة بشأنه في وقت كان فيه الجميع راضين عن هذا الخيار.

ونقلت الوكالة ذاتها عن مصدر دبلوماسي آخر، أن مسؤولة في الأمم المتحدة أبلغت مجلس الأمن خلال جلسة مغلقة عقدها الأربعاء حول ليبيا أن غوتيريش بدأ البحث عن مرشح آخر.

ووفقا لمصدر دبلوماسي ثالث حسب فرانس براس، فإن الولايات المتحدة اعترضت على تعيين لعمامرة بعد ضغوط مارستها عليها مصر والإمارات اللتان تؤيدان خليفة حفتر وتعتبران لعمامرة قريبا جدا من حكومة الوفاق الوطني المناوئة لحليفهما.

وتضيف الوكالة ذاتها، أن مصدرا دبلوماسيا رابعا رجح أن يكون سبب الاعتراض الأمريكي على الدبلوماسي الجزائري هو أن الأخير في نظر واشنطن مقرب جدا من موسكو، المتهمة بدعم حفتر بمرتزقة.

وكان لعمامرة وسيطا في العديد من النزاعات الإفريقية، ولا سيما في ليبيريا، تحت رعاية الأمم المتحدة والاتحاد الإفريقي.

 

وكشف موقع عربي بوست، قبل أسبوع أن الإمارات ومصر كانتا تستعدان لفعل أي شيء مقابل عدم تعيين لعمامرة خلفا لغسان سلامة المستقيل، لاعتقادهما أن الدبلوماسي الجزائري سيعمل على تنفيذ أجندة بلاده الرامية إلى تغليب الحل السياسي بليبيا وهو ما ترفضه القاهرة وأبوظبي اللتان تريدان حسم الصراع عسكريا لصالح حليفهما حفتر.

 

الوسوم:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.