span>وزارة التجارة تنشر تفاصيل مداومة التجار خلال أيام عيد الفطر صابر عيواز

وزارة التجارة تنشر تفاصيل مداومة التجار خلال أيام عيد الفطر

سطرت مصالح وزارة التجارة وترقية الصادرات، برنامجا خاصا للمداومة، لضمان تموين منتظم للمواطنين بالمواد والخدمات ذات الاستهلاك الواسع خلال عيد الفطر المبارك لهذا العام.

وحسب أرقام وزارة التجارة، فقد تم تسخير أزيد من 51 ألف تاجر عبر التراب الوطني لضمان المداومة خلال أيام عيد الفطر المقبل، حسبما أفاد به اليوم الأربعاء بيان لوزارة التجارة و ترقية الصادرات.

وجاء في البيان أن مصالح وزارة التجارة وترقية الصادرات سطرت برنامجا خاصا، لضمان تموين منتظم للمواطنين بالمواد والخدمات ذات الاستهلاك الواسع خلال عيد الفطر 1445 هــ (2024 م)، حيث تم تسخير 51282 تاجر، موزعين على عدة نشاطات ومجالات.

وفي تفاصيل الأرقام، كشف البيان، عن مداومة 6366 تاجرا في مجال المخابز و27949 تاجر في مجال بيع المواد الغذائية العامة والخضر والفواكه، إضافة إلى 16462 تاجر في قطاعات النشاطات المختلفة، وكذا 483 وحدة إنتاجية منها 127 ملبنة و312 مطحنة و44 وحدة إنتاج مياه معدنية.

وفي ذات الصدد، ولمتابعة مدى تنفيذ برامج المداومات، وضمان تطبيقها، تم تسخير 2540 عون مراقبة عبر كامل التراب الوطني، يضيف البيان.

ويأتي تسطير برنامج المداومة التجارية تطبيقا لأحكام المادة 8 من القانون 13-06 المؤرخ في 31 جويلية 2013 المعدل والمتمم للقانون 04-08 المؤرخ في 14 اغسطس 2004 والمتعلق بشروط ممارسة النشاطات التجارية، حيث ينص هذا القانون، على أنه “يعاقب على عدم احترام الالتزام بالمداومة، بغرامة تتراوح من 30 ألف دج إلى 200 ألف دج”.

وفي سياق متصل، حذّر وزير التجارة وترقية الصادرات، الطيب زيتوني، المتسببين في ارتفاع أسعار المواد الغذائية مؤخرا خاصة الموز من اتخاذ إجراءات ضدهم تصل إلى سحب رخصة الاستيراد، مؤكدا بأن المضاربين “يطبق عليهم قانون مكافحة المضاربة غير الشرعية”، داعيا كل من له يد في ارتفاع الأسعار إلى التعقل.

ومن جانب آخر، أشار زيتوني إلى تحقيق قطاعه 95 في المائة من الأهداف المسطرة خلال شهر رمضان، وذلك بعد تقييم نشاط الأسواق الجوارية وتموين السوق بالمواد الواسعة الاستهلاك والرقابة على الأسعار، مرجعا ذلك بنسبة كبيرة إلى الإجراءات الاستباقية التي اتخذت قبل الشهر الفضيل.

شاركنا رأيك