الرئيسية » الأخبار » وزيرة التضامن.. نعمل على إدماج ذوي الاحتياجات الخاصة في الأوساط التربوية العادية

وزيرة التضامن.. نعمل على إدماج ذوي الاحتياجات الخاصة في الأوساط التربوية العادية

وزير التضامن.. نعمل على إدماج ذوي الاحتياجات الخاصة في الأوساط التربوية العادية

كشفت وزيرة التضامن الوطني والأسرة وقضايا المرأة، كوثر كريكو، اليوم الثلاثاء، أن دائرتها الوزارية تعمل على إدماج ذوي الاحتياجات الخاصة في الأوساط التربوية العادية.

وقالت الوزيرة لدى إشرافها على إعطاء إشارة انطلاق السنة الدراسية بجيجل، أن قطاعها يسعى بالتنسيق مع وزارة التربية الوطنية لإدماج التلاميذ ذوي الاحتياجات الخاصة في الأوساط التربوية العادية، خاصة وأن هناك تناغما تاما بين هذه الفئة والمدرسين.

وأوضحت كريكو  أن قطاعها يضم 238 مؤسسة متخصصة في التكفل بفئة ذوي الاحتياجات الخاصة، تضم أزيد من 900 قسم مخصص لتمدرس التلاميذ، و147 مؤسسة متخصصة لفائدة ذات الفئة تؤطرها أزيد من 100 جمعية.

وقالت المتحدثة: “في إطار التضامن الحكومي والتنسيق مع وزارة التربية، فقد اختير الدرس النموذجي لافتتاح الموسم الدراسي الجديد ليكون حول الكوارث الطبيعية والتضامن، لتثمين الهبة التي قام بها المواطنون خلال حرائق الغابات الأخيرة التي شملت عديد ولايات الوطن”.

ولفتت المسؤولة ذاتها إلى أن الهدف من اختيار هذا الدرس النموذجي هو نشر قيم التضامن والتآزر وسط جميع أبنائنا وذوي الاحتياجات الخاصة بالتحديد.

وزارت الوزيرة معرضا للتجهيزات والوسائل السمعية المستعملة للتكفل بفئة ذوي الاحتياجات الخاصة، بمدرسة الأطفال المعاقين سمعيا بحي 40 هكتار بعاصمة الولاية.

وعاينت كريكو بعض الأفواج الدراسية بهذه المؤسسة على غرار قسم التنطيق والقسم التحضيري.

واستمعت إلى درس نموذجي بعنوان “الكوارث الطبيعية و التضامن”، كما أشرفت على توزيع رمزي للكتاب المدرسي والحقيبة المدرسية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.