الرئيسية » الأخبار » وزير الاتصال الأسبق عبد الرشيد بوكرزازة في ذمة الله

وزير الاتصال الأسبق عبد الرشيد بوكرزازة في ذمة الله

وزير الاتصال الأسبق عبد الرشيد بوكرزازة في ذمة الله

انتقل وزير الاتصال الأسبق عبد الرشيد بوكرزازة إلى جوار ربه عن عمر ناهز الـ65 عاما، بعد صراع طويل مع مرض عضال.

وتلقى الجزائريون خبر وفاة وزير الاتصال الأسبق، اليوم الإثنين، بكثير من المرارة والحسرة خاصة أبناء قطاع الإعلام، الذين راحوا يبرزون خصاله ومحاولاته للرقي بقطاع الإعلام في الجزائر وإضفاء لمسة خاصة لجعله أكثر تطورا.

وكتب المعلق بقناة بيين سبورتس القطرية عبد الحفيظ دراجي في صفحته على الفيسبوك: “كان وزيرا للاتصال عندنا قررت مغادرة الجزائر شهر مايو 2008، تحلى بالشجاعة والشهامة فاستقبلني في مكتبه ليعتذر عن ذنب لم يقترفه ويقول لي بالحرف الواحد ” أنا حزين يا خويا حفيظ لقرارهم بالتخلي عن رجل مثلك، حزين لقرارك بمغادرة الجزائر، حزين لأنني عجزت عن حمايتك والدفاع عنك كوزير للقطاع”.

من هو عبد الرشيد بوكرزارة؟

شغل عبد الرشيد بوكرزارة منصب وزير الاتصال والناطق باسم الحكومة في حكومة عبد العزيز بلخادم في الفترة الممتدة من 2007 إلى 2008.

كما تقلد الراحل منصب أستاذ في التعليم العالي بجامعة قسنطينة في الفترة الممتدة ما بين 1977-1986.

كما شغل وزير الاتصال الأسبق منصب الأمين العام للإتحاد الوطني للشبيبة الجزائرية في الفترة الممتدة ما بين   1986-1999، وعضو اللجنة المركزية لحزب جبهة التحرير الوطني ونائب بالبرلمان الجزائري عن حزب جبهة التحرير الوطني في الفترة 1997-2002.

ويعد وزير الاتصال الأسبق من مواليد 19 أفريل 1955 بجيجل تربى وترعرع في مدينة قسنطينة.

تحصل خلال مسيرته الدراسية على شهادة ليسانس في الفيزياء والكيماء من جامعة قسنطينة سنة 1978.

بالإضافة إلى  نيله عدة شهادات أخرى منها شهادة دراسات عليا في الفيزياء والكيمياء من جامعة قسنطينة سنة 1982.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.