الرئيسية » الأخبار » وزير التجارة يعلق على أزمة زيت المائدة

وزير التجارة يعلق على أزمة زيت المائدة

رزيق يشدّد على ضرورة تموين السوق والتحديد الدقيق لاحتياجاته

نفى وزير التجارة، كمال رزيق، اليوم الإثنين، الأخبار المتداولة حول وجود ندرة في مادة زيت المائدة.

وأكد رزيق في تصريح للتلفزيون العمومي أن مادة الزيت متوفرة بكميات كبيرة وستغطي حاجيات المواطن لمدة 3 أشهر.

وطمأن وزير التجارة بأن الحكومة مستعدة لاستيراد 10 بواخر من الزيت في حال تسجيل نقص في هذه المادة.

ونبه إلى أن نفس الجهات التي تسببت في أزمة السميد العام الماضي تسعى لافتعال أزمة الزيت في الوقت الحالي.

وكشف كمال رزيق حجز مصالح الوزارة لأكثر من 15 ألف لتر من زيت المائدة في ولايات عدة من الوطن نتيجة المضاربة.

وأبرز وزير التجارة أن كل المواد الاستهلاكية ستكون متوفرة بشكل كبير في شهر رمضان، داعيا المواطنين إلى عدم الانسياق وراء الشائعات.

وفي سياق ذي صلة، تنصل الرئيس المدير العام لمجمع سيفيتال، يسعد ربراب، من مسؤولية أزمة التموين بمادة زيت المائدة التي تشهدها الأسواق الجزائرية في المدة الأخيرة.

وأكد رجل الأعمال الجزائري في تصريحات إعلامية، اليوم الإثنين، أن  مجمع “سيفيتال” يملك فائضا في إنتاج وتخزين مادة زيت المائدة، على خلاف ما يروج له.

وأفاد المدير المكلف بالاتصال في المجمع، مولود عوالي، أن إجمالي إنتاج المجمعات الخمس التي تنتج زيت المائدة في الجزائر، يغطي حاليا الطلب المحلي بنسبة 300  بالمائة، بينما يغطي إنتاج “سيفيتال” ما نسبته 140 بالمائة من الطلب المحلي.

عدد التعليقات: 1

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.