الرئيسية » الأخبار » وزير الخارجية الكويتي يلمٌح إلى وجود وساطة عربية لحل الأزمة بين الجزائر والمغرب

وزير الخارجية الكويتي يلمٌح إلى وجود وساطة عربية لحل الأزمة بين الجزائر والمغرب

وزير الخارجية الكويتي يلمٌح إلى وساطة عربية لحل الأزمة بين الجزائر والمغرب

تتواصل ردود الأفعال العربية والدولية بخصوص قطع العلاقات الدبلوماسية بين الجزائر والمغرب، ولا تزال هذه القضية بارزة على الصعيد الدولي والدبلوماسي.

في هذا الصدد قال أحمد ناصر المحمد الصباح، وزير الخارجية الكويتي، في تعليق منه  على الأزمة الدبلوماسية بين الجزائر والرباط، إن دولا عربية ستقوم بدور في تعزيز الوفاق العربي.

وأبرز المحمد الصباح، في تصريح نقلته صحيفة “القدس العربي” أن الكويت ودولا عربية أخرى ستقوم بدورها في تعزيز الوفاق العربي”.

في السياق ذاته، ذكٌر المتحدث ذاته، “بـ”قمة العلا” التي عُقدت مطلع السنة الجارية، والتي أنهت الأزمة الخليجية والعربية، وبثت روحا جديدة لإصلاح ذات البين”.

يذكر أن وزير الشؤون الخارجية والجالية الوطنية رمطان لعمامرة، اجتمع يوم أمس بنظيره الكويتي، قبيل انطلاق اجتماع وزراء الخارجية العرب.

وقال لعمامرة في تغريدة له عبر تويتر:”في القاهرة للمشاركة في أشغال اجتماع وزراء الخارجية العرب، سعدت باللقاء مع رئيس الدورة الحالية، أخي الشيخ أحمد ناصر المحمد الصباح، للتشاور حول قضايا دولية واقليمية ذات الاهتمام المشترك، إلى جانب البنود المطروحة على جدول أعمال الاجتماع المرتقب الخميس”.

وكانت دولة الكويت قد أصدرت بيان عقب إعلان الجزائر لقطع غلاقاتها الدبلوماسية مع المغرب، أكدت فيه أنها تابعت بأسف بالغ تطورات العلاقات بين الأشقاء في كل من المغرب والجزائر.

ودعت وزارة الخارجية الكويتية، البلدين إلى تغليب لغة الحوار لتجاوز المسائل الخلافية وطي هذه الصفحة بما يعكس حكمة قيادتي البلدين ويجسد ما يربطهما من وشائج وعلاقات ويحقق تطلعات شعبيهما ويعزز الأمن والاستقرار ليكمل الأشقاء دورهما في تعزيز العمل العربي المشترك وما يواجهه من تحديات.

عدد التعليقات: 1

  1. يا صاحبى المغرب يلعب لعب خبيث لماذا جاء بالصهاينة عند الحدود الجزائرية هاهو علبالو واش ايدير و ايزيد ايحوس ايدخلهم في القمة الافريقيه ليبعثر الأوراق
    .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.