الرئيسية » الأخبار » وزير الداخلية يكشف سبب حرائق تيزي وزو ويطمئن المتضررين

وزير الداخلية يكشف سبب حرائق تيزي وزو ويطمئن المتضررين

وزير الداخلية يجري حركة في سلك الدوائر

قال وزير الداخلية والجماعات المحلية، كمال بلجود، إن حرائق تيزي وزو سببها أياد إجرامية، مشيرا إلى أن نشوب عدة حرائق في آن واحد يؤكد أنها “مفتعلة”.

وأوضح الوزير لدى وقوفه على وضعية الولاية، أن الدولة ستتكفل بالخسائر التي تسببت فيها الحرائق.

وطمأن بلجود مواطني تيزي وزو، مؤكدا أنه سيتم تعويض المتضررين بعد تقييم حجم الخسائر.

وأضاف المتحدث ذاته، أنه سيتم توفير كل الإمكانيات للمواطنين في الولايات التي اندلعت فيها الحرائق.

وتنقل وزير الداخلية والجماعات المحلية كمال بلجود، مرفوقا بوزير الفلاحة عبد الحميد جمداني، ووزيرة التضامن كوثر كريكو، اليوم الثلاثاء، إلى ولاية تيزي وزو للاطلاع على وضعية الولاية، عقب الخسائر التي ألحقتها بها الحرائق.

من جهته أكد محافظ الغابات لولاية تيزي وزو، يوسف ولد محمد، أن الحرائق التي اندلعت يوم أمس الإثنين بإقليم الولاية، “تسبب فيها عمل إجرامي”.

وأكد ولد محمد، في تصريح خص به وكالة الأنباء الجزائرية، أن اندلاع 30 حريقا في وقت واحد، من بينها 10 حرائق هائلة تزامنا مع بث نشرية خاصة تنذر بحر شديد، لا يمكن أن يكون لأسباب طبيعية”.

وأشار المتحدث ذاته، إلى أن هذه الحرائق اندلعت بفعل إجرامي، مستدلا بتجربته في هذا الميدان.

وكانت المديرية العامة للحماية المدنية، قد أعلنت مساء أمس الإثنين، تسجيل 31 حريقا عبر 14 ولاية.

وأوضحت الحماية المدنية في بيان لها أن الحرائق شملت “ولاية تيزي وزو 10 حرائق، جيجل 04 حرائق، البويرة 02، سطيف 02، خنشلة 02، قالمة 02، بجاية 02 حريقين، و 01 حريق عبر ولايات برج بوعريريج، بومرداس، تيارت، المدية، تبسة، البليدة وولاية سكيكدة.”

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.