span>وزير الري يسدي تعليمات هامة لحلّ أزمة المياه في تيارت أميرة خاتو

وزير الري يسدي تعليمات هامة لحلّ أزمة المياه في تيارت

أسدت الحكومة تعليماتها، لحلّ أزمة الماء الشروب التي عاشها ساكنة ولاية تيارت.

وأمر وزير الري طه دربال، مسؤولي المقاولات المشرفة على إنجاز مشروع تزويد عاصمة الولاية بالماء الشروب من الحوض المائي الشط الشرقي بتسليم المشروع في ظرف أسبوعين.

وأبرز طه دربال، أن هذا المشروع يعوَّل عليه للتخفيف من مشكل المياه، إذ يوفر 10 آلاف متر مكعب يوميا.

وطالب الوزير، المؤسسات المكلفة بتجسيده بالتجند ورفع التحدي لإتمامه.

وكشف وزير القطاع أنه خلال الفترة ذاتها، من المرتقب أن يتم استلام ثلاثة آبار أخرى ستوفر كميات هامة من المياه.

وطالب دربال، المدير العام لمؤسسة الجزائرية للمياه بالحضور أسبوعيا الى ولاية تيارت لمتابعة تسيير توزيع المياه على المواطنين وإعلامهم بكل المستجدات وحسن استقبالهم.

وأفادت وكالة الأنباء الجزائرية، أن مشروع تزويد مدينة تيارت بالماء الشروب من حوض الشط الشرقي انطلق شهر ماي الماضي، لتوصيل قنوات للجر على طول 42 كلم انطلاقا من منطقة عين درهم ببلدية فرندة.

وتتولى خمس مؤسسات، إنجاز المشروع بالإضافة إلى إنجاز خزان مائي بسعة 1000 متر مكعب.

وبعد الاستماع إلى شروحات دراسة حول تزويد 11 بلدية بالماء الشروب انطلاقا من حوض أجرماية، بلدية زمالة الأمير عبد القادر، أمر وزير الري بإعداد دفاتر الشروط في ظرف يومين لتنطلق بعدها إجراءات اختيار المقاولات.

ويساهم المشروع في ربط 19 بئر عميقة لتزويد البلديات الست للولاية المنتدبة لقصر الشلالة والبلديات الأربع لدائرة مهدية وعاصمة ولاية تيارت كميات تصل الى 400 لتر في الثانية.

وأكد وزير الري أن الإجراءات المتخذة من شأنها القضاء على أزمة المياه التي تشهدها تيارت.

شاركنا رأيك