span>وزير السياحة يأمر بتوفير كل الشروط اللازمة لقضاء موسم اصطياف متميز إيمان مراح

وزير السياحة يأمر بتوفير كل الشروط اللازمة لقضاء موسم اصطياف متميز

أمر وزير السياحة والصناعة التقليدية، مختار ديدوش، بتوفير كل الشروط اللازمة لقضاء موسم اصطياف متميز.

وأوصى الوزير، خلال إشرافه على اللقاء التحضيري لموسم الاصطياف لسنة 2023، باقتراح مبادرات جديدة وعصرية تساهم في خلق أجواء آمنة ومريحة للسياح الجزائريين والجالية الجزائرية المقيمة بالمهجر.

وأكد ديدوش، خلال كلمته التوجيهية، الأهمية الكبرى التي توليها السلطات العليا للبلاد للسياحة الداخلية عموما، وموسم الاصطياف بصفة خاصة، قائلا “لأنه موسم مستقطب لعدد كبير من السياح والمصطافين”.

للإشارة، فإن وزير الداخلية إبراهيم مراد، كان قد أسدى مجموعة من التوصيات، أهمها ضرورة السهر على الاحترام الصارم للقانون عند استغلال الشواطئ والنظر في سبل تعزيز قدرات الإيواء.

وقال الوزير سابقا، “يجب اتخاذ التدابير الخاصة باستغلال الشواطئ في إطار الاحترام الصارم للقانون، والتصدي بحزم للممارسات التي تعكر سكينة المصطافين، مع النظر في سبل تعزيز قدرات الإيواء بالاعتماد على صيغ أخرى تضاف إلى الإيواء بالهياكل الفندقية”.

وشدّد مراد، على ضرورة “إيلاء بالغ الأهمية لتأهيل المرافق الجوارية الشبانية والترفيهية والمسابح الجوارية والمتنقلة، سيما على مستوى الولايات الداخلية والجنوبية وتكييف مواقيت عملها وفق الخصوصيات المحلية، وكذا إتاحة إمكانية الاستفادة من خدماتها لجميع الفئات دون إقصاء”.

يذكر، أن وزير النقل يوسف شرفة، كان قد كشف سابقا أن الحكومة جعلت من سنة 2023، موعدا من أجل النهوض بقطاع النقل والسياحة وجعل من موسم الاصطياف القادم موسما متميزا.

ويتمثل ذلك، في توفير الخدمات وإتمام المشاريع القطاعية الضخمة على شاكلة وضع حيز الخدمة العديد من المحطات البحرية وإنهاء أشغال التوسعة للمطارات، وكذا الرفع من القدرة الاستيعابية للموانئ التجارية والنقل البحري للمسافرين، بعدما تجاوزت الحكومة بنجاح تبعات أزمة كوفييد.

شاركنا رأيك