الرئيسية » الأخبار » وزير الشؤون الدينية يوضح بشأن قضية الإمام ياسين لراري

وزير الشؤون الدينية يوضح بشأن قضية الإمام ياسين لراري

وزير الشؤون الدينية يوضح بشأن قضية الإمام ياسين لراري

نفى وزير الشؤون الدينية والأوقاف، يوسف بلمهدي توقيف إمام مسجد التوبة ببوزريعة، ياسين لراري، حسب ما كشفه عضو مجلس الأمة، عبد الوهاب بن زعيم، اليوم الجمعة.

وقال السيناتور بن زعيم في تدوينة عبر حسابه بموقع فيسبوك إنه أجرى اتصالا مع وزير الشؤون الدينية وأخبره أن الإمام ياسين لراري “لم يوقف أبدا وسيبقى يعمل عادي ويؤم الناس في كافة الصلوات ماعدا الخطبة.”

وأوضح أن الإمام سيواصل عمله “إلى غاية الاستيضاح منه حول موقفه ورأيه المخالف للجنة العلمية وللجنة الفتوى ولن تكون هناك أي عقوبة”.

يذكر أن إمام مسجد التوبة، ياسين لراري، صرح اليوم الجمعة، بأنه سيعود لإمامة المصلين ليلة اليوم في صلاة التراويح.

وكان لراري اتهم في خطبة الجمعة الماضية لجنة رصد ومتابعة فيروس كورونا بالكيل بمكيالين، وذلك بالتضييق على المساجد على خلاف الفضاءات الأخرى.

وانتقد الإمام قرار اللجنة القاضي بالاستمرار في غلق بيوت الوضوء وتحديد مدة صلاة التراويح وسحب كتب القرآن.

وأصدرت جبهة العدالة والتنمية اليوم الجمعة بيانا نددت فيه “بسياسة التضييق المنتهجة من قبل السلطة تجاه المساجد منذ أكثر من سنة”.

وترى أنه “لم يعد هناك ما يبرر استمرار التعامل المتحيز ضد بيوت الله وروادها – خاصة وقد عادت الحياة إلى طبيعتها في كل مكان”.

وأعلنت الجبهة تضامنها المطلق مع الإمام “ياسين لراري”، الذي أدى –حسبها- واجبه تجاه هذا الدين كمسلم أولا وكإمام ثانيا، وتطالب السلطة بإعادة الاعتبار له كإمام خطيب وإلغاء قرار توقيفه التعسفي.

عدد التعليقات: (4)

  1. خطبة في رائعة وامام شجاع زين ورفع الله الدين ولأمة بأمثالك
    وجعلها في ميزان حسناتك يا شيخنا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.