span>وزير الصحة.. فتح مراكز معالجة الإدمان وتوسيع التكفل بالمرضى العقليين أمال زعيون

وزير الصحة.. فتح مراكز معالجة الإدمان وتوسيع التكفل بالمرضى العقليين

كشف وزير الصحة عبد الحق سايحي فتح مراكز معالجة الإدماج التي ستكون مستقلة عن المستشفيات.

وجاء ذلك في كلمة للوزير خلال افتتاح أشغال يوم دراسي بالبرلمان حول موضوع الصحة العقلية.

وستكون مراكز معالجة الإدماج في البليدة وقسنطينة وكذلك في منطقة الغرب والجنوب، وتديرها عدة قطاعات منها وزارة الصحة والعدل والشباب والتربية.

وفيما يتعلق بالتكفل بالمرضى العقليين، طالب وزير الصحة بمعاملة الأمراض العقلية كأي أمراض أخرى مع الحفاظ على كامل حقوقهم.

وتساءل الوزير لما لا يتم تخصيص جزء من الأسرة في كل مستشفى للمصابين بأمراض العقلية بدل تخصيص مستشفى كامل لهم دون القدرة على استيعابهم.

وأوضح سايحي أن هناك تصور خاطئ وقعت فيه المنظومة الصحية حول عزل المرضى العقليين في المستشفيات.

وتحدث وزير الصحة عن إلزامية التعامل مع المرضى العقليين مثل أي مرضى آخرين مع الأخذ بعين الاعتبار خصوصية حالتهم.

وشدد الوزير على أهمية التكفل بالجانب العملي والنفسي واقتناء الأدوية وتخصيص الأسرة للمرضى العقليين.

وأضاف سايحي أنه سيتم فتح تخصص للحصول على شهادة في مجال علاج الأمراض العقلية بـ “بكالوريا + 3”.

فيما يخص الطب العقلي الشرعي، أوضح الوزير أنه سيتم التنسيق بين وزارة الصحة ووزارة العدل للتوجه إلى اللامركزية لتخفيف الضغط على المستشفيات، مع تعزيز المناصب المالية.

شاركنا رأيك