span>وزير الصيد البحري ورؤساء الغرف الولائية يبحثون انشغالات المهنيين صابر عيواز

وزير الصيد البحري ورؤساء الغرف الولائية يبحثون انشغالات المهنيين

استقبل وزير الصيد البحري والمنتجات الصيدية، السيد أحمد بداني ستقبل أمس الثلاثاء، بمقر الوزارة، رؤساء الغرف الولائية للصيد البحري وتربية المائيات على المستوى الوطني.

وحسب بيان الوزارة، تطرق الاجتماع الذي دام أكثر من 5 ساعات إلى عدة مسائل، منها، إيجاد ميكانيزمات لتمويل الصندوق الخاص بمنحة الغلق البيولوجي، وتشكيل فوج لمتابعة تنفيذ مخرجات اللقاء التنسيقي الذي جرى بين وزير الصيد البحري والمنتجات الصيدية، ووزير النقل الشهر الماضي.

وذلك لمعالجة إشكالية تسيير موانئ الصيد وحماية مواقعها، مع ضرورة توفير الخدمات اللوجستية، لمرافقة الناشطين في هذا المجال، والسماح للصيادين باستيراد السفن الكبيرة المستعملة والموجهة للصيد في أعالي البحار، التي يقل عمرها عن خمس 05 سنوات.

بالإضافة إلى تخصيص وتهيئة أماكن لخياطة شباك الصيد البحري وتربية المائيات على مستوى الموانئ، وتقريب مكاتب الصندوق الوطني للتأمينات الاجتماعية للعمال الأجراء وغير الأجراء على مستوى موانئ الصيد البحري.

وفي الصدد ذاته أكد الحضور على ضرورة الفصل المادي بين أنشطة الصيد البحري والنزهة في موانئ الصيد البحري، وتنفيذ مخطط الرسو على مستوى مختلف موانئ الصيد البحري.

وتم الاتفاق خلال اللقاء على تكوين فوج عمل بمشاركة رؤساء الغرف، لمتابعة تنفيذ توصيات الاجتماع التنسيقي الذي جرى بين وزير القطاع ووزيـر العمـل والتشغيـل والضمـان الاجتماعـي في نوفمبر الماضي، الذي خٌصص لملف التكفل بالحماية الاجتماعية لفائدة مهنيّي الصيد البحري.

بموازاة ذلك، تم التأكيد على العمل والتنسيق مع وزارة التجارة، من أجل تسهيل عملية استيراد عتاد الصيد البحري، وكذا تشجيع الصيد في أعالي البحار بهدف المساهمة في تعزيز الإنتاج البحري من خلال استغلال مناطق صيد جديدة، وتطوير الاستثمارات في مجال الصيد البحري.

واتفق المجتمعون على بداية استقبال ملفات الصيادين المعنيين باجتياز امتحان شهادة اعتماد مكتسبات الخبرة بداية من شهر مارس القادم على أقصى تقدير.

شاركنا رأيك