الرئيسية » الأخبار » وزير الفلاحة يؤكد أن مصالحه تعتزم ترقيم السّجل الفلاحي

وزير الفلاحة يؤكد أن مصالحه تعتزم ترقيم السّجل الفلاحي

أعلن وزير الفلاحة والتنمية الريفية، عبد الحميد حمداني، أن قطاعه سيعتمد على مؤسسات ناشئة وقاعدة بيانات لترقيم السّجل الفلاحي.

وقال الوزير في هذا الصّدد، اليوم الخميس، إن برنامج الحكومة في ورقة طريق القطاع، خاصة ما تعلق بالرقمنة، مشيرا إلى أن العديد من شباب طوّروا تطبيقات حديثة.

وأكد حمداني، أن إدماج القطاع لا يمكن تجسيده بأعباء بيروقراطية، لافتا إلى أن كل المستثمرين والمنتجين يعانون من غياب الإحصائيات والمعلومة، سيما ما تعلّق بتكوين الملفّات والإجراءات الإدارية في الملفّات.

وكشف المسؤول ذاته، وجود آليات أخرى للعمل معها، مشدّدا على ضرورة إشراك كل القطاعات التي لها علاقة مباشرة مع قطاع الرقمنة.

إحصاء الأراضي رقميا

قال وزير الفلاحة، إن عملية الإحصاء في مجالات قطاع الفلاحة ستنطلق بشكل رقمي على مستوى كل الغرف الفلاحية والولايات لتحديد كل الأراضي الصالحة للاستغلال.

وكشف الوزير، أن مصالحه أقدمت منذ شهر أوت الماضي على تجربة إحصاء الأراضي، بالصالحة للاستثمار، والمتوسطة، وغير الصالحة.

وكشف حمداني، أن الأرقام المقدّمة من بينها مجال المواشي، بعضها يتكرّر في كل مرة، مشيرا إلى وجود فوارق كبيرة في الإعداد.

وقال الوزير في هذا السياق، لا يمكننا مواصلة الطريق هكذا، لأنها استراتيجيات اقتصادية، لا يمكن تطبيقها بأرقام قديمة ومتضاربة.

وشدد حمداني، على ضرورة توفر المعلومات الرسمية والمتاحة، من أجل الوصول إلى رهان صفر ورقة.

وكان الحكومة الحالية، قد وضعت ملف رقمنة القطاعات من بين أولويّاتها في إطار العمل على تطبيقه على أرض الواقع.

 

 

 

الوسوم:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.