الرئيسية » الأخبار » وسيط الجمهورية: مسؤولون يتعمدون عرقلة مساعي تجديد نظام الحكم

وسيط الجمهورية: مسؤولون يتعمدون عرقلة مساعي تجديد نظام الحكم

إنهاء مهام مندوب وسيط الجمهورية لولاية معسكر

اتهم وسيط الجمهورية، كريم يونس، مسؤولين داخل البلاد، اليوم الأربعاء، بمحاولة تعطيل مساعي التغيير السياسي وخطة الإصلاحات التي يقوم بها رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون.

وأكد كريم يونس، في اجتماع مع وسطاء الجمهورية في ولايات الوطن، أن أطرافا ومسؤولين سامين في الدولة، وموظفين حكوميين، “ما يزالون يمتلكون ذهنيات متجمدة متعصبة، وتحاول المساس بإرادة الرئيس لإرساء قواعد جمهورية مطابقة لمعاير الجمهورية المعاصرة”.

وأوضح المتحدث أن بطء معالجة بعض الملفات يجعلنا نشك في وجود رغبة متعمدة لعرقلة خطوة تجديد نظام الحكم، مشيرا إلى أن بعض الأطراف لا تفوت الفرص للمساس بمؤسسات الدولة.

وقال رئيس البرلمان الأسبق في هذا الصدد: “المعاينات الأولى التي سجلتها هيئة وساطة الجمهورية تظهر بطئاً مقصودا ومتعمدا في التكفل بملفات إدارية يفترض أن لا يأخذ زمن معالجتها أكثر من يومين”.

وبحسب كريم يونس فقد توصلت وساطة الجمهورية إلى نتيجة أخرى، وهي أن البيروقراطية أنهكت الإدارة الجزائرية، وهي أحد الأسباب والمصدر الرئيسي للفساد الذي أصبح آفة حقيقية، على حد تعبيره.

وتابع كريم يونس: “هذه المعطيات تولدت عنها شكوك في رغبة البعض تعطيل مساعي التغيير والتجديد لنظام الحكم وتحقيق المطالب المشروعة للشعب التي عبّر عنها من خلال مطالبه في الحراك الشعبي “.

ويرى مراقبون أن هذه الخرجة لوساطة الجمهورية من شأنها أن تشكل ضغطا على مسؤولين في الدولة وشبكات البيروقراطية بهدف دفعهم إلى التجاوب بشكل إيجابي مع خطط ومشاريع التغيير والتسيير الحسن وخدمة المواطنين.

قال كريم يونس في تصريح سابق إن البيروقراطية والفساد والمحسوبية قد حالوا دون التكفل بانشغالات المواطنين إلى درجة أن المواطن أصبح لا يثق في المرفق العام.

ووصف البيروقراطية بسلطة الإدارة التي يجب ألا تتجاوز حدودها، حتى لا تشكل عبئا يتحمله المواطن، ودعا الجميع إلى محاربتها.

الوسوم:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.