الرئيسية » الأخبار » وفاة الكاتب الكبير والمترجم الجزائري مرزاق بقطاش

وفاة الكاتب الكبير والمترجم الجزائري مرزاق بقطاش

وفاة الكاتب الكبير والمترجم الجزائري مرزاق بقطاش

توفي مساء اليوم الكاتب الجزائري الكبير والمترجم مرزاق بقطاش، عن عمر ناهز 76 عاما، والذي يعدّ أحد كبار الكتّاب الجزائريين في التأليف والترجمة.

يملك الراحل في رصيده العديد من المؤلفات خاصة الروائية منها، ومن آخر أعماله رواية “مدينة تجلس على طرف البحر”، التي صدرت العام الماضي.

توج مرزاق بقطاش بروايته “المطر يكتب سيرته” الصادرة في 2017، عن المؤسسة الوطنية للاتصال والنشر والإشهار، بجائزة آسيا جبار للرّواية في دورتها الثالثة أواخر ديسمبر 2017.

عام 1993، تعرض بقطاش لمحاولة اغتيال، وأصيب برصاصة في رأسه، ونجا منها بأعجوبة.

من أهم الأعمال الأدبية لمرزاق بقطاش “جراد البحر” صدرت عام 1978 عن مجلة آمال بوزارة الإعلام والثقافة،  و”كوزة” عام 1984 عن المؤسسة الوطنية للكتاب و”المومس والبحر” عام 1986 عن المؤسسة نفسها، و”دار الزليج” و”بقايا قرصان”، و”طيور الظهيرة” عام 1976 عن منشورات مجلة آمال بوزارة الإعلام والثقافة، و”البزاة” عام 1983 عن الشركة الوطنية للنشر والتوزيع و”قفزة في الظلام” عام 1986 عن المؤسسة الوطنية للكتاب.

ونشر الراحل كذلك “دم الغزال” و”عزوز الكابران” و”يحدث ما لا يحدث” و”خويا دحمان” عام 2007 والتي صدرت في إطار الجزائر عاصمة الثقافة العربية ورقصة في الهواء الطلق” عام 2011، عن دار الآداب ببيروت و”الرطب واليابس” و”وداعا بسمة” و”أغنية البعث والموت” و”نهوند” عام 2016.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.