الرئيسية » الأخبار » ولاية جيجل تخسر أزيد من 3200 هكتار من الغابات المثمرة بسبب الحرائق

ولاية جيجل تخسر أزيد من 3200 هكتار من الغابات المثمرة بسبب الحرائق

الاتحاد الأوروبي يتبرع ماليا لضحايا الحرائق في الجزائر

تسببت الحرائق المهولة التي مست عدة ولايات الوطن في الآونة الأخيرة بإتلاف أزيد من 3209 هكتار من الغابات والأشجار المثمرة في ولاية جيجل.

ووفقا للإذاعة الوطنية، سجلت مصالح الغابات للولاية ذاتها، نشوب 86 حريقا بـ21 بلدية مما تسبب في إتلاف 246 هكتار من الأشجار المثمرة وأشجار الزيتون، بالإضافة إلى إتلاف 2.5 هكتارات من مستثمرة فلاحية.

وخسرت الجزائر  حوالي 62 ألف هكتار من الأراضي بسبب الحرائق.

من جهتها، أكدت مديرة حماية النباتات والحيوانات على مستوى المديرية العامة للغابات، إلهام كابوية، في تصريح سابق أن تعويض المساحات المحروقة سيكون صعبا، كون الغابات تشكل 60 بالمئة من المساحات المحروقة.

وأوضحت إلهام كابوية في حديث خصت به الإذاعة الوطنية، أن تجدد الغابات الجزائرية سيتطلب 20 سنة على الأقل.

وشددت المتحدثة ذاتها، على ضرورة المباشرة في عملية الغرس خلال سنتي 2022 و2023، لتسريع عملية تعافي الغابات، داعية إلى إطلاق خطة طوارئ لتثبيت التربة قبل موسم تساقط الأمطار.

وتمكنت مصالح الحماية المدنية، يوم الأربعاء الماضي من إخماد كافة الحرائق على مستوى الغابات في كافة ولايات الوطن.

في هذا الصدد  أمر رئيس الجمهورية عبد المجيدة تبون، بتنصيب لجنة وطنية لتقييم وتعويض المتضررين من الحرائق.

وأسدى تبون تعليمات لأعضاء اللجنة للشروع في تعويض المتضررين فورا، كما أمر اللجنة بالعمل بالمساواة مع كل المتضررين.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.