الرئيسية » الأخبار » ياسمينة خضرة يحلم بمغرب عربي دون حدود

ياسمينة خضرة يحلم بمغرب عربي دون حدود

حلّ الكاتب الجزائري ياسمينة خضرة ضيفا على الملتقى الأدبي “برشلونة السوداء لتقديم إنتاجه الأخير “اعتداء في حق سارة إيكر”، وهي رواية تستكشف تعقيدات الدول المغاربية، التي يحلم الكاتب بأن تكون “بلا حدود” يوما ما.

وفي الرواية، يشرع الضابط الشاب إدريس إيكر في التحقيق لمعرفة من اعتدى على زوجته، وهي جريمة تنال من شرفه وتلقي به في دوامة اليأس، وقال خضرة: “هذه هي الطريقة التي تسير بها الأمور في المنطقة المغاربية إذا ما “تعرضت امرأة للاغتصاب، فإن زوجها يتأثر بشكل مضاعف بما حدث.

ويطلب المؤلف من القراء التعمق داخل الرواية ومحاولة “الفهم، وليس الإدانة”؛ لأنه فقط يصف الواقع.

وفي مقابلة مع وكالة الأنباء الإسبانية، يهاجم الكاتب “الانحراف عن المسار” الذي يقع فيه المجتمع العالمي، قائلا إن “تعاطفنا يقل بشكل مطرد، ونصبح أقرب إلى الجنون منا إلى الوضوح”.

وتأسف ياسمينة الضابط السابق بالجيش الجزائري خلال التسعينيات، لوجود “جنون أعمى” مسؤول عن اختفاء “كل القيم الإنسانية” مقابل “القيم المالية” حيث إن “القِبلة اليوم هي البنك، والجنة هي النجاح الاقتصادي المطلق”.

وانتقد الكاتب في روايته، الفساد الذي ينخر مختلف المستويات الاجتماعية في المنطقة المغاربية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.