الرئيسية » الأخبار » يومان بعد عودته من ألمانيا.. الرئيس تبون يلتقي بحزب إسلامي معارض

يومان بعد عودته من ألمانيا.. الرئيس تبون يلتقي بحزب إسلامي معارض

استقبل رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون، اليوم الأحد، رئيس حركة مجتمع السلم عبد الرزاق مقري.

ويأتي استقبال رئيس حركة حمس عبد الرزاق مقري، في إطار اللقاءات التي باشرها رئيس الجمهورية أمس، مع رؤساء أحزاب سياسية.

بيان الحركة حول اللقاء

وأوضحت حمس في تصريح صحفي لها اليوم، أن رئيس الجمهورية تطرق أثناء المقابلة إلى الأوضاع السياسية والاقتصادية والاجتماعية والخارجية.

كما تم مناقشة الإجراءات التي يعتزم القيام بها.

وعرض رئيس حركة حمس وجهات نظر حزبه في مختلف الملفات، بما يحقق استقرار البلد ويحقق الإقلاع الاقتصادي.

كما يجسد كرامة المواطن ويحسن معيشة المواطنين، ويحفظ البلاد من المخاطر الإقليمية والدولية على حد نص بيان الحركة.

حل البرلمان

في السياق، ينتظر أن يصدر رئيس الجمهورية نهاية الأسبوع الجاري قرار حل المجلس الشعبي الوطني.

ويأتي هذا القرار تمهيدا لإجراء انتخابات تشريعية مبكرة.

يذكر أن رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون قد فتح باب المشاورات مع الأحزاب السياسية.

وتعد هذه الخطوة الأولى للرئيس بعد عودته مساء الجمعة الماضية من رحلته العلاجية التي قادته إلى ألمانيا.

يشار إلى أن استقبال رئيس الجمهورية رئيس حركة مجتمع السلم عبد الرزاق مقري يأتي في إطار اتصالاته بالأحزاب السياسية.

الرئيس يتشاور

واستقبل الرئيس عبد المجيد تبون كل من رئيس حركة البناء الوطني عبد القادر بن قرينة ورئيس جبهة المستقبل عبد العزيز بلعيد ورئيس حزب جيل جديد سفيان جيلالي، أمس السبت.

وجاءت خطوة تبون عقب عودته من رحلة علاجية استمرت ما يقارب شهر.

الوسوم:

عدد التعليقات: 1

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.