الرئيسية » الأخبار » قرار مفاجئ ينتظر المنتخب الجزائري قبيل انطلاق التصفيات المؤهلة للمونديال

قرار مفاجئ ينتظر المنتخب الجزائري قبيل انطلاق التصفيات المؤهلة للمونديال

قرار مفاجئ قبيل انطلاق مباريات الخضر المؤهلة لمونديال قطر 2022

استبعدت مصادر إعلامية بوركينابية إقامة المواجهة التي ستجمع المنتخب الجزائري بنظيره البوركينابي في إطار التصفيات المؤهلة لمونديال قطر بملعب 4 أغسطس 1983 بالعاصمة واجادوجو بسبب صعوبة استكمال أعمال إعادة التهيئة في الآجال المحددة.

ورغم كشف موقع “بوركينا 24” دخول السلطات البوركينابية في سباق مع الزمن من أجل إنهاء أعمال الملعب قبل موعد مواجهة منتخب الجزائر، إلا أنّ مصادر إعلامية أخرى وصفت المهمة بشبه المستحيلة في ظل الحالة السيئة التي يتواجد عليها.

كما رفض الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) اعتماد ملعب 4 أغسطس 1983 لإقامة اللقاء لعدم استجابته للمواصفات التي يطلبها.

ويتعلق الأمر خاصة بالعشب، فضلا عن الكراسي المرقمة وأيضا غرفة الملابس.

للإشارة، فإن منتخب الجزائر على موعد مع مواجهتين هامتين بداية شهر سبتمبر المقبل في التصفيات المؤهلة لكأس العالم 2022.

وفي قمة مونديالية مبكرة، يستضيف بطل كأس أمم أفريقيا 2019 يوم 1 سبتمبر المقبل على ملعبه منتخب جيبوتي، قبل أن يحل ضيفا بعدها بـ4 أيام على بوركينا فاسو.

فيما سيكون منتخب بوركينا فاسو مجبرا على استضافة نظيره الجزائري بالجارة كوت ديفوار، وتحديدا بملعب الحسن واتارا.

ويعد منتخب بوركينا فاسو المنافس الأول للأفناك على البطاقة المرشحة للدور الفاصل من تصفيات المونديال، بحكم امتلاكه عددا كبيرا من اللاعبين المميزين.

وسبق للمنتخبين أن التقيا في 16 مناسبة، حقق خلالها منتخب الجزائر 7 انتصارات مقابل تكبده 6 هزائم، في حين انتهت 3 مباريات بنتيجة التعادل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.