الرئيسية » الأخبار » 424 قضية اعتداء على السلك الطبي في 2020 بولايات شرق الجزائر

424 قضية اعتداء على السلك الطبي في 2020 بولايات شرق الجزائر

أكد المفتش الجهوي لشرطة الشرق المراقب العام للشرطة داود محند الشريف، اليوم الأحد بقسنطينة، تسجيل 424 قضية اعتداء على السلك الطبي خلال العام 2020 عبر 15 ولاية بشرق البلاد.

وأوضح المسؤول نفسه خلال ندوة صحفية خصصها لحصيلة نشاطات مختلف مصالح المديرية الجهوية للشرق التي سجلت العام الماضي، بأن 529 شخصا تورطوا في قضايا تم إحصاؤهم عبر عديد الهياكل الصحية منذ انتشار وباء كورونا.

وأفاد داود محند الشريف بأن ما لا يقل عن 415 قضية منها عولجت بنسبة 100 بالمائة ما يمثل 97،87 بالمائة من المعدل الإجمالي، مشيرا إلى أن 107 أشخاص قد تم إيداعهم رهن الحبس المؤقت فيما استفاد 47 آخرون من الإفراج المؤقت كما يخضع حاليا 21 شخصا للرقابة القضائية.

ويضيف المسؤول أن قرار توقيف هذا العدد من الأشخاص، يندرج في إطار التدابير المتخذة من طرف الحكومة الرامية إلى مكافحة العنف والاعتداءات اللفظية والجسدية على مهنيي قطاع الصحة.

وأكد أن هذا النوع من الاعتداءات قد أصبح معتادا ويتكرر منذ ظهور جائحة كوفيد-19، استهدف مختلف مؤطري قطاع الصحة من أطباء وأعوان شبه طبيين وبصفة خاصة الأطباء العامين والأخصائيين، فضلا عن الممرضين.

للإشارة معظم هذه الاعتداءات تم تسجيلها عبر الهياكل الصحية التي تقع على الخصوص بالمدن الكبرى من بينها تلك التابعة لولايات قسنطينة وعنابة وباتنة.

للتذكير كان وزير العدل حافظ الأختام بلقاسم زغماتي، قد وجه تعليمة تقضي بالتوقيف الفوري لكل من يعتدي على مستخدمي السلك الطبي وشبه الطبي ومسيّري المؤسسات الصحية.

وكان الرئيس تبون قد قرّر تدعيم وتعزيز نظام حماية جميع العاملين في الـمجال الطبي وشبه الطبي والإداري، بموجب نص قانوني، فضلاً عن النظام الـمنصوص عليه في قوانين الجمهورية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.