الرئيسية » رياضة » ماجر: أنا أحد رموز الجزائر وأبعدوني عن المنتخب بالأكاذيب

ماجر: أنا أحد رموز الجزائر وأبعدوني عن المنتخب بالأكاذيب

ماجر: أنا أحد رموز الجزائر وأبعدوني من المنتخب بالأكاذيب

هدّد الناخب الوطني السابق رابح ماجر، بالمتابعة القضائية ضد الأشخاص الذين يريدون تشويه سمعته، قائلا إنه “أحد رموز الجزائر وإبعاده من المنتخب كان بالأكاذيب”.

وقال ماجر في مقابلة مع موقع “الشروق” إن “هناك حملة لتشويه صورة رابح ماجر، هذا أكيد، وهذه ليست وليدة اليوم، سواء لما كنت في المنتخب الوطني ولحد الآن.”

وأضاف: “أفكر جديا في الذهاب إلى العدالة، الذين يريدون تشويه صورة رابح ماجر معروفون، أنصح الشعب الجزائري من الذين يتابعون اليوتوب بالحذر”.

وأشار إلى تعرضه لانتقادات متواصلة منذ أن كان على رأس الجهاز الفني للخضر من قبل أحد الأشخاص ينحدر من الغرب الجزائري رفض ذكر اسمه.

وأوضح ماجر أن هذا الشخص “ليس له أي دليل، قال في مباراة تونس بأن ماجر أدلى بتصريح للصحافة التونسية، أنا لم أتكلم مع الصحافة التونسية ولا المصرية، أكيد أنه يأخذ أوامر من بعض الناس لإعطاء صورة سيئة للشعب الجزائري”.

وتابع: “هذا الشخص يريد خلق الفتنة بين رموز الكرة الجزائرية ومدربي المنتخبات الجزائرية الصغيرة والكبيرة. إنه خطير جدا”.

واسترسل المدرب السابق للخضر: “أمس كنت محبوب الجماهير الجزائرية واليوم يريدون إعطاء صورة سيئة، حيث يغيرون أقوالي حتى يخلقوا لي مشاكل مع الشعب الجزائري”.

ونبّه النجم الأسبق لنادي بورتو البرتغالي: “على الجماهير الجزائرية ألا تسقط في الفخ (…)، ماجر واحد من رموز الجزائر يحب بلاده، يقولون كلاما سيئا حتى أكره بلادي، أخرجوني من المنتخب الوطني بالأكاذيب”.

ووجه ماجر رسالة إلى منتقديه بالقول: “أقول لهؤلاء بأن هناك موعدا في العدالة الجزائرية لما تفتح الحدود، وسيكشفون حينها عن الذين يقدمون لهم تعليمات للإساءة إلى شخصي.”

عدد التعليقات: (3)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.