الرئيسية » الأخبار » إعادة دفن رفات 6 شهداء ببسكرة

إعادة دفن رفات 6 شهداء ببسكرة

إعادة دفن رفات 6 شهداء ببسكرة

تم اليوم الإثنين إعادة دفن رفات 6 شهداء بولاية بسكرة شاركوا في مقاومة الزعاطشة إبان الاستعمار الفرنسي.

وتمّ دفن الرفات اليوم الإثنين، بمقبرة بلدية عين زعطوط، في الذكرى الأولى لاسترجاع جماجم رموز المقاومة الوطنية.

للإشارة، تمّ العثور على الرفات شهر أوت الماضي، بالمنطقة في مكان خصّصه المستعمر الفرنسي لتعذيب المجاهدين والتنكيل بجثثهم ودفنهم أحياء، قبل أن يحوّله إلى مكب للنفايات إهانةً لهم.

ووفق ما نقلته وسائل إعلام جزائرية، فقد تمّ اكتشاف الرفات بداية، من طرف مواطن كان بصدد بناء مسكنه واستنجد بالدرك الوطني لمواصلة عملية التنقيب والحفر.

 

ويتضح وفق ما أكده المصدر ذاته، أنه تمّ دفن أغلب الشهداء وهم أحياء، كما تمّ التنكيل بجثثهم حيث عُثر على رفات أول شخص ورأسه مفصول عن جسده.

ووفق ما أكده تقرير الطب الشرعي، فقد تمّ العثور إلى جانب رفات الشهيد الأول، على رفات طفل صغير، و4 رجال وامرأة.

وفي هذا الصدد كشف مدير المجاهدين، أنه ساهم في العثور على رفات المعنيين مخبر الشرطة العلمية لبوشاوي، كما تمّ دفن الرفات بعد تقديم تقرير الطب الشرعي الذي سمح بإعادة الدفن بعد التأكد بأن الرفات لشهداء جزائريين أثناء ثورة التحرير.

ويذكر أن الجزائر استرجعت تزامنا مع الذكرى 58 لاستقلال الجزائر، رفات 24 بطلا من قادة المقاومة الشعبية إبان فترة الاستعمار الفرنسي وذلك بعد مضي 170 سنة على وجودها بمتحف باريس.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.