رياضة

بلماضي يروي ما حدث لأشباله في هراري

مدرب منتخب محاربي الصحراء يروي ما حدث لأشباله في العاصمة الزيمبابوي هراري
أوراس في awras on Google News

أكد مدرب منتخب محاربي الصحراء جمال بلماضي، أن ظروف لعب مباراة الجولة الرابعة، من تصفيات كأس أمم إفريقيا، المؤهلة لدورة الكاميرون، كانت صعبة جدا على أشباله، الذين كافحوا من أجل العودة ببطاقة الـتأهل.

وأوضح مدرب منتخب محاربي الصحراء، في تصريحات لموقع الاتحادية الجزائرية لكرة القدم، أن أشباله خاضوا مباراة بطولية أمام مُضيفهم منتخب زيمبابوي، الذي كان ندا قويا على أرضية ميدان ملعبه الوطني بالعاصمة هراري.

وأضاف المدرب الجزائري أن منتخب زيمبابوي، خلق لهم العديد من المشاكل، معتبرا الأمر طبيعي، بما أن زيمبابوي تريد المشاركة رفقة كبار القارة السمراء، في دورة “الكان” المقبلة.

وعبّر مدرب كتيبة المنتخب الجزائري، عن عدم رضاه  بنتيجة التعادل الإيجابي، قائلا إنهم كانوا يرغبون بالعودة بالنقاط الثلاث من هراري، لأنه وأشباله يريدون الفوز دائما في المواجهات.

وكشف أحسن مدرب إفريقي لسنة 2019، أن محرز ورفاقه غاضبون أيضا من فشلهم في العودة بالانتصار، وهو ما اعتبره أمرا جيدا، يعكس الروح والرغبة في الانتصار، التي صار يتمتع بها أشباله بتوالي المباريات.

وكان الناخب الوطني وكتيبته، “مُتأكدين” من حسم تأهلهم في زيمبابوي، كما اعتبر لقاء أمسية الإثنين اختبارا مفيدا للاعبيه، في تصفيات كأس العالم، خاصة عندما يلعبون مبارياتهم خارج الجزائر، التي دائما ما تشهد ظروفا صعبة جدا في أدغال إفريقيا، على حد قوله.

وأشار المتحدث ذاته، إلى أن تحقيق التأهل إلى العرس الإفريقي قبل جولتين من نهاية التصفيات، سيمنح له الفرصة لتجريب لاعبين آخرين، لم تُتح لهم فرصة المشاركة الكاملة سابقا، والوقوف على إمكانياتهم وقدراتهم الحقيقية مع المنتخب الوطني الجزائري.

ويريد مدرب “أفناك الصحراء” المحافظة على عامل الاستقرار، بقوله “لا تحدثوني عن وجوه جديدة مستقبلا، لأني أسعى للمحافظة على استقرار المجموعة”، مؤكدا أن هذا العامل هو حجرة أساس مخططاته المستقبلية مع “الخضر”.

وعاد الناخب ذاته، للحديث عن استدعاء لاعبين من أصول جزائرية، يقدمون مستويات كبيرة في ملاعب القارة العجوز، قائلا إن سياسته واضحة بشأن توجيه الدعوة لهم، وسبق له الفصل فيها.

وطارت نقطة التعادل أمام زيمبابوي، “بثعالب الصحراء”، إلى كأس أمم إفريقيا المقبلة، المقرر إقامتها بالكاميرون، والمؤجلة إلى عام 2022، بسبب جائحة كورونا (كوفيد 19)، بعدما كان مُقررا لعب منافساتها شتاء 2021.

حالات كورونا في الجزائر

مؤكدة
78,025
وفيات
2,329
شفاء
50,712
نشطة
24,984
آخر تحديث:26/11/2020 - 11:01 (+01:00)

نبذة عن الكاتب

عبد الخالق مهاجي

عبد الخالق مهاجي

اترك تعليقا