حملة عدائية في المغرب ضد الدولي السابق وادو بسبب الجزائر
span>حملة عدائية في المغرب ضد الدولي السابق وادو بسبب الجزائر مبارك رياح

حملة عدائية في المغرب ضد الدولي السابق وادو بسبب الجزائر

يتعرض اللاعب المغربي السابق عبد السلام وادو لهجمات عنصرية على شبكات التواصل الاجتماعي، من قبل نشطاء في حركة “موري” التابعة لنظام المخزن، بسبب التربص الذي قام به بمعية الطاقم الفني للمنتخب الجزائري لكرة القدم من أجل الحصول على إجازة محترفة.

ونشر اللاعب الدولي السابق، عبر صفحته على تويتر، بعضا من الإهانات التي يتلقاها يوميا، فضلا عن الكلام البذيء والسب والشتم الذي لا يمكن نشره.

    تابعوا أوراس واحصلوا على آخر الأخبار
  • Instagram Awras
  • Youtube Awras
  • Twitter Awras
  • Facebook Awras

وقال عبد السلام وادو: “حركة موري العنصرية والمعادية للأجانب تواصل دون هوادة ويوميا مضايقاتها الجبانة، بالطبع سأرفع دعوى قضائية، يدّعون أنهم يدافعون عن الأرض والملك”.

يذكر أن القائد السابق للمنتخب المغربي قد تعرض لهجمات عدائية على شبكات التواصل الاجتماعي سابقا، بعد التحاقه في 2020 بالطاقم الفني “للخضر”، وقبوله من قبل الناخب الوطني جمال بلماضي لمتابعة آخر مرحلة للحصول على إجازة تدريب محترفة.

شاركنا رأيك