fbpx
الأخبار

خرجة مسمومة ضد الإسلام

خرجة مسمومة ضد الإسلام

استنكرت التنسيقية الوطنية للأئمة وموظفي الشؤون الدينية ما أسمته بالخرجة المسمومة وغير البريئة التي تطعن في الحج والأضحية ووصفهما بالوثنية، وطالبت بتدخل رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون  باعتباره القاضي الأول في البلاد، كما دعت لتحريك النيابة العامة للتحقيق فيما إدعاه “المدعي.

وعبرت التنسيقية في بيان لها، اليوم الثلاثاء، عن استيائها وفزعها من إهانة الإسلام في أرضه ومن أبنائه المتطاولين على قيمه، مشددة على فرض الرقابة الصارمة على كل إساءة تمس الدين الحنيف، الذي هو دين الدولة ووضع حد لكل من يسيء إليه بالطرق القانونية.

واستغربت التنسيقية سكوت المؤسسات الرسمية كوزارة الشؤون الدينية والأوقاف والمجلس الإسلامي الأعلى وعدم تعامله مع القضايا التي تمس جوهر الدين.

تنسيقية الأئمة