الرئيسية » الأخبار » شنين : “الأذناب” يعملون على إبقاء تبعية الجزائر للمستعمر  

شنين : “الأذناب” يعملون على إبقاء تبعية الجزائر للمستعمر  

سليمان شنين

قال رئيس المجلس الشعبي الوطني سليمان شنين، إن هناك من يعمل على مسخ مقومات الوطن وضرب الوحدة الوطنية بشتي الوسائل والأساليب من أجل إبقاء التبعية للاستعمار الفرنسي.

ووصف  شنين اليوم خلال الكلمة التي القاها باليوم البرلماني حول “عطاءات المهاجريين الجزائريين  ودورهم في تقوية الوحدة الوطنية” المتآمرين حسبه على الجزائر بالأذناب وهو الوصف ذاته الذي استعمله الفريق قايد احمد صالح نائب وزير الدفاع رئيس اركان الجيش الشعبي الوطني منذ أسابيع في أحد خطاباته.

  ودعا المتحدث ذاته  الجزائريين المقيمين بالوطن والمهاجرين الى التجيد من أجل تفويت الفرصة على المتربصين بالبلاد من خلال المساهمة الفعالة والواضحة في بناء المؤسسات الدستورية، والمشاركة الواسعة في الانتخابات الرئاسية القادمة يوم 12 من ديسمبر، على حد تعبيره.

واعتبر رئيس المجلس الشعبي الوطني إن الانتخابات سيكون لها دورا أساسيا في ترقية الاستقرار، وفتح عهد جديد من الديمقراطية التي يكون فيها المواطن مصدرا لكل مشروعية سياسية، وفاعلا في كل الخيارات الاستراتيجية، لأنها تعكس حسبه الإرادة الحقيقية للشعب.