الأخبار

‎ تخفيف الأحكام في قضية طحكوت

أوراس في awras on Google News

أدان مجلس قضاء العاصمة رجل الأعمال محي الدين طحكوت  اليوم الأربعاء بـ14 سنة حبسا نافذا في قضية الامتيازات غير المستحقة فيما تم إدانة كل من الوزيرين الأولين الأسبقين عبد المالك سلال وأحمد أويحيى بـ5 سنوات حبسا نافذا.

وحكم على نجل رجل الأعمال بلال طحكوت بـ 3 سنوات منها 18 شهرا غير نافذة، فيما تم الحكم على ناصر طحكوت عام موقوف النفاذ، أما رشيد طحكوت فحكم عليه بـ5 سنوات حبسا منها سنتين غير نافذة.

أما الوزراء المتهمون فقد تم الحكم على كل من عمار غول ويوسف يوسفي  بـ18 شهرا غير نافذة، فيما تم تأييد الحكم بالبراءة لـ عبد الغني زعلان.

كما تم الحكم على بوذراع عبد الحق المدير العام الأسبق للخدمات الجامعية بعامين حبسا تأييدا للحكم المستأنف،  وبن حسين فوزي الوالي السابق لسكيكدة  بـ 18 شهر غير نافذة.

وكان النائب العام قد التمس 18 سنة سجنا نافذا ضد رجل الأعمال محي الدين طحكوت، مع مصادرة جميع الممتلكات. و12 سنة سجنا نافذا ضد الوزيرين الأولين الأسبقين عبد المالك سلال وأحمد أويحيى.

في حين تم التماس 8 سنوات سجنا نافذا ضد كل من طحكوت بلال، وطحكوت ناصر، وطحكوت رشيد، وطحكوت حميد، مع مصادرة جميع الممتلكات.

فيما التمس النائب العام 10 سنوات سجنا نافذا، ضد الوزراء السابقين عمار غول، وعبد الغني زعلان، ويوسف يوسفي، و6 سنوات سجنا نافذا لوالي سكيكدة السابق فوزي بلحوسين.

ويتابع طحكوت بتهم تتعلق بالحصول على امتيازات غير مبررة للغير، وتبديد أموال عمومية، وإساءة استغلال الوظيفة، وتعارض المصالح، والرشوة في مجال إبرام الصفقات العمومية.

حالات كورونا في الجزائر

مؤكدة
83,199
وفيات
2,431
شفاء
53,809
نشطة
26,959
آخر تحديث:01/12/2020 - 21:31 (+01:00)

نبذة عن الكاتب

فريدة شراد

فريدة شراد

اترك تعليقا