الرئيسية » الأخبار » الجزائر ترد على إدعاءات المغرب بخصوص اللاجئين الصحراويين

الجزائر ترد على إدعاءات المغرب بخصوص اللاجئين الصحراويين

الجزائر ترد على ادعاءات المغرب بخصوص اللاجئين الصحراويين

استنكرت الجزائر محاولات المغرب التي تهدف إلى “الطعن والتشكيك في مصداقية عمل المفوضية السامية للاجئين الصحراويين بالجزائر”.

في هذا الصدد، قال ممثل الجزائر بجنيف لزهر أسوالم، في تدخل له خلال نقاشات الدورة 82 للجنة الدائمة لبرنامج المحافظة السامية للاجئين، “وفدي يستنكر بشدة تصرفات المغرب الذي يحاول إخراج النقاشات عن سياقها لبث سمومه وادعاءاته الكاذبة والعارية من الصحة”.

وأضاف ممثل الجزائر قائلا، “إنه يكرّر باستمرار ذلك لأغراض تفهمونها جميعا وهي الطعن والتشكيك في مصداقية عمل المفوضية السامية للاجئين بالجزائر”.

وعلى خلفية “التصريحات الكاذبة لرئيس الوفد المغربي فيما يخص وضعية اللاجئين الصحراويين”، دعا أسوالم، المفوضية، إلى تقديم عرض حول تسيير مخيمات اللاجئين الصحراويين في إطار احترام المعايير المعمول بها في هذا الشأن.

 

وطالب المسؤول ذاته، بتقديم “تكذيب صارم حول هذه الادعاءات التي تمس في المقام الأول بفرقها الناشطة في الميدان وشركائها لتنفيذ عملياتها الإنسانية على مستوى المخيمات منذ قرابة النصف قرن”.

وذكّر المتحدث ذاته، بأن الجزائر تتدخل على مستوى هيئات المفوضية السامية للاجئين بصفتها بلد مستقبل للاجئين، قائلا “هذا الموقف يعيشه بلدنا بصفته بلد يستقبل لاجئين في وضعية إنسانية طال أمدها”.

وأشار ممثل الجزائر، إلى “محاولات التمويه غير المجدية للوفد المغربي منها تلك المدعية بمحاسن الاستعمار، كل هذا لن يزيد الجزائر إلا عزما لمواصلة دعمه لفائدة اللاجئين بالأراضي الصحراوية ونصرة كل القضايا العادلة في العالم”.

في السياق ذاته، ذكّر أسوالم في إطار حق الرد بتقرير الأمين العام للأمم المتحدة خلال الدورة 76 للجمعية العامة، الذي ذكر الصحراء الغربية “كمناطق مستعمرة مسجلة ضمن أجندة الهيئة الأممية”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.